نشر : يونيو 2 ,2018 | Time : 12:11 | ID : 166097 |

وزير الخارجية الفلسطيني: الفيتو الأمريكي “سقطة أخلاقية”

شفقنا ـ قال وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، إن استخدام الفيتو الأمريكي بمثابة “سقطة أخلاقية وعمىً سياسياً”، مؤكداً أنهم مستمرون في سعيهم لحماية شعبهم وأرضهم بكافة السبل.

وفي تصريح، نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، السبت، شدد المالكي على أن “الدبلوماسية الفلسطينية ستعمل كل ما بوسعها لضمان مساءلة ومحاسبة مجرمي الحرب الاسرائيليين، وتحقيق العدالة للشعب الفلسطيني”.

واعتبر “استخدام نيكي هيلي للفيتو، سقطة أخلاقية أخرى لأمريكا، وانعزالاً أمريكياً عن الواقع، وعمىً سياسياً”.

وأضاف أن ” الفيتو الأمريكي تجاهل للإجماع الدولي بشأن الجرائم والممارسات التي ترتكبها اسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، وانحياز للقاتل”.

وتابع الوزير الفلسطيني ” استخدام “الفيتو”، ضد مشروع القرار الكويتي هو منح حصانة لإسرائيل، وتعزيز لسياسة الافلات من العقاب، وبمثابة تشجيع على القتل وتشجيع لمجرمي الحرب الاسرائيليين”.

ومساء أمس الجمعة، استخدمت الولايات المتحدة، حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن، لعرقلة صدور مشروع قرار الكويت الذي يدعو لحماية الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

وحصل مشروع القرار على موافقة 10 دول من إجمالي الدول الأعضاء بالمجلس البالغ عددها 15 دولة.

وجاء مشروع القرار الكويتي على خلفية ارتكاب جيش الاحتلال الإسرائيلي مجزرة في غزة، يوماً 14 و15 مايو/أيار الماضي، خلال مشاركتهم في احتجاجات، قرب السياج الأمني الفاصل بين غزة وإسرائيل.

النهایه

والجمعة ارتفع عدد الضحايا جراء اعتداء الجيش الإسرائيلي على مسيرات “العودة” السلمية منذ انطلاقها قبل شهرين، إلى 119 شهيداً، إضافة لإصابة أكثر من 13 ألفاً

www.ar.shafaqna.com/ انتها