نشر : يونيو 4 ,2018 | Time : 04:22 | ID : 166222 |

رونالدو يستعين بمصارع ثيران للوقاية من داعش

شفقنا- كشفت صحيفة “ذا صن” البريطانية، عن خطوة مثيرة، لجأ إليها النجم البرتغالي كريسيتانو رونالدو، من أجل إعطاء ضمانات جديدة على سلامته خلال مشاركته مع منتخب بلاده في كأس العالم المقبلة بروسيا.

وأوضحت الصحيفة أن رونالدو قرر الاستعانة بمصارع الثيران الشهير “نونو ماركوس”، ليكون مرافقه الشخصي في روسيا، وذلك بعد تردد أنباء عن تهديدات أرسلتها مجموعات موالية لتنظيم الدولة “داعش”، تهدف إلى ضرب البطولة العالمية المرتقبة.

ونشرت وسائل إعلام صورا أعقبت تتويج ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا بعد فوزه على ليفربول قبل أيام، في مدينة كييف، إذ ظهر مصارع الثيران مرافقا لكريستيانو وعائلته.

ووفقا للصحيفة البريطانية، فإن رونالدو هو بنفسه من اختبر نونو ماركوس، لإعجابه بقوته، لافتة إلى أن النجم البرتغالي يشاهد مصارعة الثيران بشكل مستمر.

وتابعت الصحيفة أن رونالدو على يقين بأن وجود ماركوس بجانبه سيجعل من يهدد حياته أو يريد إلحاق أذى به، التراجع عن ذلك.

وبحسب “ذا صن”، فإن ماركوس ينحدر من بلدة شاموسكا التي تبعد 70 ميلا عن لشبونة البرتغالية، ويلقب بـ”الجبل” في منطقته، بسبب ضخامة جسده.

وأوضحت الصحيفة أن نونو ماركوس هو من القلة الذين يجيدون التعامل مع الثيران بقوة عضلاتهم، مشيرة إلى أن العديد ممن حاولوا تقليده كان مصيرهم إما الموت أو الغيبوبة.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها