نشر : يونيو 5 ,2018 | Time : 17:27 | ID : 166322 |

العبادي: الانتخابات شهدت حالات تزوير والمفوضية تتحمل المسؤولية

شفقنا -رئيس الوزراء حيدر العبادي يقول إن اللجنة المشكلة من قبل رئاسة الوزراء كشفت عن وجود حالات تزوير في بعض مراكز الاقتراع، وفيما حمل المفوضية المسؤولية، اعتبر إن توقيت ملء سد إليسو التركي موضوع سياسي وان العراق لا يحتاج الى بناء سدود.

 

وقال العبادي في كلمة له خلال المؤتمر الاسبوع إن “مجلس الوزراء صوت على توصيات واستنتاجات اللجنة المشكلة للنظر بطعون الانتخابات”، مضيفا إننا “نتابع الطعون بنتائج الانتخابات، ويجب الفصل بين دور الهيئة القضائية ومفوضية الانتخابات”.

 

وبين العبادي ان “اللجنة المشكلة من قبل رئاسة الوزراء كشفت عن وجود حالات تزوير في بعض مراكز الاقتراع، والمفوضية تتحمل المسؤولية”، قائلا إن “الاعتماد على اجهزة غير مفحوصة في الانتخابات اوقعنا في اشكالات والحكومة والنزاهة تتابعان الموضوع”.

 

وفيما يتعلق بسد إليسو التركي وأزمة المياه، أكد رئيس الوزراء إن “الحكومة التركية تعمدت هذا التوقيت في ملء سد اليسو، وطلبنا منهم عدم ملئه في هذا التوقيت”، مشيرا الى ان “الموضوع هو برمته موضوع سياسي وانتخابي، اذ ارادت تركيا استغلاله ورقة لكسب اصوات المزارعين الاتراك”.

 

وبشأن حاجة العراق لبناء سدود، اوضح العبادي أن “البلد لا يحتاج الى بناء سدود، لان السدود التي لدينا لم تصل الى مستوى الامتلاء اصلا”، مشيرا الى انه “عندما يكون لدينا فائض في المياه، فسنحتاج حينها الى بناء سدود جديدة”.

 

كما نفى رئيس الوزراء “وجود مشكلة في مياه الشرب”، واعتبر إن المشكلة تتعلق في تخصيص مياه الري”، لافتا الى ان “الحكومة متواصلة مع الجانبين التركي والايراني لحسم ملف الاطلاقات المائية”.

 

وبشأن موضوع الطاقة الكهربائية، اكد العبادي على ان “انتاج الكهرباء في تصاعد مستمر وسنوفر متطلبات المواطنين قريبا”.

 

من جانبه اكد السفير التركي في بغداد فاتح يلدز، ان بلاده ابلغت العبادي لدى زيارته لانقرة باكمال سد اليسو استعدادا لملئه، وبين ان تأجيل ملء السد كلف تركيا الكثير.

 

وبدأت خلال الأيام الماضية، آثار ملء سد اليسو التركي تظهر على نهر دجلة في العاصمة بغداد ومدينة الموصل الشمالية، بانخفاض مناسيب المياه إلى حد كبير، مما أثار رعب المواطنين من جفاف سيضرب مناطقهم ومحاصيلهم الزراعية.

 

النهاية

www.ar.shafaqna.com/ انتها