نشر : يونيو 9 ,2018 | Time : 23:38 | ID : 166514 |

“بدر” تدعو المرجعية لحث الاحزاب والفصائل على تسليم اسلحتها ومخازنها للحكومة

 

شفقنا -دعا القيادي في منظمة “بدر” كريم النوري، السبت، المرجعية الدينية العلیا الى “حث” الاحزاب السياسية والفصائل المسلحة على تسليم اسلحتها ومخازنها للحكومة، فيما طالب الجميع بالمبادرة بنزع الاسلحة “دون شروط”.

 

وقال النوري إن “دعوة السيد مقتدى الصدر بنزع السلاح وحصره بيد الدولة بعد حادثة تفجير اكداس عتاد مخبأة في حسينية ب‍مدينة الصدر، هي دعوة مرحب بها وتنبع من حرص كبير وتفهم لخطورة بقاء السلاح خارج الاجهزة الامنية”، مبينا أن “هناك ضرورة للتعاون والتنسيق بين الحكومة من جهة والاحزاب والفصائل المسلحة لتسليم الاسلحة الثقيلة والمتوسطة والاحتفاظ بالاسلحة الخفيفة فقط للدفاع عن النفس”.

 

واضاف النوري، أن “اشتراط بعض الفصائل بان لاينزع سلاحها الا بعد نزع سلاح فصائل اخرى سيعقد المشهد ويعرقل جهود نزع الاسلحة، وعلى الجميع المبادرة بدون شروط”، لافتا الى أن “نزع السلاح يجب ان يكون في جميع المحافظات وان تقوم جميع الفصائل بكشف مواقع مخازنها للدولة حفاظا على هيبة الدولة وتطبيق القانون”.

 

وبين النوري، أن “اعتدة واسلحة الفصائل المنضوية ب‍الحشد الشعبي يجب ان تكون في مذاخر وزارتي الدفاع والداخلية وان تكون خارج المناطق السكنية”، مشددا على ان “بدر كانت أول من نزع السلاح في عام 2003 وبشكل طوعي وتحول الى مؤسسة سياسية بعد انتهاء مبررات حمل السلاح بسقوط النظام السابق”.

 

ودعا النوري المرجعية الدينية الى ان “يكون لها دور بحث الاحزاب والفصائل على تسليم اسلحتها ومخازنها الى الحكومة، وان تكون تحت مراقبة وادارة الاجهزة الامنية فقط”.

 

ودعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الجمعة (8 حزيران 2018)، وزارة الداخلية الى البدء بحملة لـ”نزع سلاح” مدينة الصدر بعد عيد الفطر، فيما شدد على ضرورة “عدم استهداف” التيار الصدري بهذا المشروع.

 

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها