نشر : أغسطس 10 ,2018 | Time : 15:13 | ID : 170808 |

نشاطات “مؤسسة العين”.. ويستمر العطاء

شفقنا -يظل حقل الرعاية الاجتماعية ولاسيما تقديم المساعدات الصحية للمحتاجين من أولى اهتمامات المرجعية الدينية العليا المباركة ومهامها بعد توعية المجتمع الإسلامي بمبادئ الله تعالى، وقد خطت في هذا المجال خطوات رائدة ومشرفة، ولم تكتف بتوفير المساعدات العينية المباشرة بل دعت المؤمنين إلى تنظيم هذه الخدمات، وتطوير واقعها عن طريق إدراجها ضمن العمل المؤسساتي، والتأسيس للمشاريع الصحية الملبية حاجة مجتمعنا إليها على وفق أرفع المستويات المهنية، والتقنية، والخدمية وسوف نشير إلى هذه الجهود في المستقبل القريب.

 

ومن الأدوار الناصعة في مجال إسعاف المرضى والجرحى من العوائل المتعففة، والمجاهدة وتحسيسهم بالتضامن والوفاء والتقدير لما أسهموا فيه  من تضحيات ونبل وشهامة في الدفاع عن المقدسات، والصبر على طاعة الله تعالى نذّكر المهتمين بجهود مكتب المرجعية الرئيس في النجف الأشرف وسائر فروعه في دول العالم وجهود الوكلاء، والمعتمدين، والمؤسسات الخيرية التابعة لمكاتب المرجعية في مجال إغاثة أصحاب الاحتياجات الصحية، وذلك ما يحتاج إلى وقفات طويلة من العرض والتعريف، ونكتفي – في الوقت الحاضر – بالإشارة السريعة إلى جانب من نشاطات مؤسسة العين التي تحظى برعاية المرجع اﻻعلى سماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله الشريف.

 

وبحسب آخر تحديث للحالات المرضية التي تكفلتها المؤسسة، بلغ عدد الحالات التي تمت متابعتها لشهر

 

كانون الثاني: ١٠٢٧ حالة أجريت من ضمنها ٢٢ عملية داخل العراق و١٠ عمليات خارج العراق  وصرف ٩٢،٥٢٧،٥٠٠ ديناراً أي ما يقابل ١٥٨،٧٧٣$ لتغطية تكلفة الحالات.

شباط: ١٢٧١ حالة ضمنها ٢٨ عملية داخل العراق و ٤ عمليات خارجه.

آذار : ١٠٨١ حالة ضمنها ٢١ عملية داخل العراق و ٧ عمليات خارجه.

نيسان: ١٣٥٧ حالة ضمنها ١٧ عملية داخل العراق.

أيار :  ١٠٣٨  حالة ضمنها ١٢ عملية داخل العراق و ١٥ عملية خارجه.

حزيران:  ٦٥٤  حالة ضمنها ٣  عمليات داخل العراق.

بلغ مجموع الحالات خلال الأشهر الستة الماضية ٦٤٢٨ حالة متضمنة ١٣٩ عملية داخل وخارج البلد و بلغ إجمالي المبلغ المصروف للعلاج ٥٠٠،٢٣٩،٢٥٠ دينار  اي ما يقابل ٤١٦،٨٦٦ $.

 

هذا وقد وصل عدد الجرحى إلى نهاية الشهر ٧٣٢ جريحاً وصرف عليهم ما يعادل 860826 $.

 

نؤكد مجدداً أن جميع وجوه النشاطات الإنسانية المشار إليها تتم بشكل طوعي وبقدر ما يبديه المؤمنون من تعاون مع المرجعية العليا  المباركة، فجزاهم الله تعالى خير الجزاء على هذا التوفيق.

 

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها