نشر : أغسطس 25 ,2018 | Time : 08:08 | ID : 171920 |

تراجع مفاجئ.. ترامب يلغي رحلة بومبيو إلى كوريا الشمالية

شفقنا – غيّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب لهجته فجأة تجاه كوريا الشمالية، وألغي زيارة مقررة لوزير خارجيته مايك بومبيو إليها، معربا للمرة الأولى منذ قمته التاريخية مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون عن إحباطه لعدم إحراز تقدم في ملف نزع السلاح النووي.

وبعد أقل من 24 ساعة من تأكيد وزارة الخارجية الأميركية زيارة بومبيو إلى بيونغ يانغ بصحبة المبعوث الخاص الجديد ستيفن بياغون الأسبوع المقبل، غرّد ترامب قائلا إنه طلب من بومبيو عدم التوجه إلى كوريا الشمالية في هذا الوقت.

وفي تغريدة أخرى لاحقة اتهم الرئيس الأميركي الصين بأنها لم تعد تبذل جهدا كافيا في الملف النووي لكوريا الشمالية بسبب موقفنا الصارم في النزاع التجاري معها.

وفي تغريدة ثالثة قال ترامب إن زيارة بومبيو إلى كوريا الشمالية لن تتم على الأرجح لحين حل واشنطن خلافها التجاري مع الصين. مضيفا “بسبب موقفنا الأكثر تشددا حيال الصين في موضوع التجارة، أعتقد بأنهم ما عادوا يساعدون -كما في السابق- في عملية نزع السلاح النووي” رغم عقوبات الأمم المتحدة.

واختتم ترامب سلسلة تغريداته بالقول “في الوقت الحالي أود أن أرسل أحر تحياتي واحترامي للزعيم كيم، وأتطلع لرؤيته قريبا”.

وأوضح مسؤول كبير في البيت الأبيض أن ترامب طلب من بومبيو عدم الذهاب إلى كوريا الشمالية خلال اجتماع في البيت الأبيض بعد ظهر أمس الجمعة.

ويعد ذلك تحولا كبيرا في لهجة خطاب ترامب الذي سبق له أن أشاد بقمة سنغافورة التاريخية التي جمعته وكيم، ووصفها بأنها ناجحة، وقال إن التهديد النووي الذي تشكله بيونغ يانغ انتهى.

ومنذ تلك القمة أبدى ترامب تفاؤلا كبيرا، مشيدا بالعلاقة الشخصية الممتازة التي نشأت بينهما، وصولا إلى إعلانه في شكل متسرع نهاية “التهديد النووي لكوريا الشمالية”.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها