نشر : أغسطس 27 ,2018 | Time : 06:04 | ID : 172012 |

قيادي في تحالف الفتح: البرلمان الجديد سيضع حدا للتواجد العسكري الأميركي في العراق

شفقنا-كشف قيادي في تحالف الفتح، عن توجه مجلس النواب الجديد خلال الدورة المقبلة لوضع إطار قانوني ملزم للحد من التواجد العسكري الأميركي في العراق.

وشدد حنين القدو في تصريحات اعلامية نقلتها عنه قناة الاباء الفضائية، علي ‘ضرورة عدم السماح لواشنطن بلعب دور اساسي في الوضع الأمني والسياسي للبلاد’.
وقال القدو في تصريحاته، ‘ان القوي الوطنية في مجلس النواب الجديد تعتزم وضع اطار قانوني ملزم للتواجد العسكري الأميركي في العراق وتحديد تحركاته وعلاقته مع العراق’، منوها الي ‘ان مجلس النواب السابق شرع قانون جدولة الانسحاب الأميركي من العراق، الا ان الحكومة لم تعمل به لتلبية أجندات معينة’.
واوضح القيادي في تحالف الفتح، ‘ان الصراعات الدولية وتهديد دول الجوار، يحتم علي العراق لعب دور التهدئة، وعدم استقبال عدد اكبر من الجنود الأجانب، لعدم جره الي أزمة جديدة، وانه من غير المسموح ترك أميركا تلعب دورا اساسيا في الوضع الأمني والسياسي للبلاد’.
وخلال الشهور الماضية، اكدت الولايات المتحدة الاميركية صراحة انها لا تنوي سحب قواتها العسكرية من العراق، بحجة ان خطر تنظيم داعش الارهابي مازال قائما، في مقابل اعلان مختلف القوي السياسية والشعبية العراقية رفضها القاطع لذلك التواجد، وتهديد البعض منها باللجوء الي الوسائل العسكرية المسلحة لاخراج الاميركان من البلاد اذا لم ينسحبوا بصورة سلمية.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها