نشر : سبتمبر 28 ,2018 | Time : 04:51 | ID : 174296 |

واشنطن تدعو دول العالم إلى تنفيذ “صارم” للعقوبات على بيونغ يانغ

شفقنا- حث الولايات المتحدة، الخميس، دول العالم على “تنفيذ صارم وبلا هوادة” للعقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية، حتى يتم نزع سلاحها النووي بالكامل.

 

الدعوة الأمريكية جاءت على لسان وزير خارجيتها مايك بومبيو، خلال جلسة لمجلس الأمن المنعقدة حاليا بشأن منع الانتشار النووي وكوريا الشمالية.

 

وقال بومخبيو في إفادته لأعضاء المجلس: “حتى يتم نزع السلاح النووي بالكامل لكوريا الشمالية، فإنه من مسؤوليتنا الجماعية تنفيذ قرارات مجلس الأمن (الخاصة بالعقوبات) بصرامة وبلا هوادة”.

 

وأضاف: “كانت هناك محاولات دبلوماسية سابقة لم تنجح، ومنذ أن تولى الرئيس دونالد ترامب (الحكم في 2016)، شن حملة دبلوماسية أدت إلى سبق تاريخي”.

 

وتابع: “وإلى أن يتم نزع السلاح النووي بالكامل لكوريا الشمالية، فإن من مسؤولياتنا الجماعية تنفيذ قرارات مجلس الأمن بصرامة ودون هوادة”.

 

وشدّد بومبيو على أن “هناك مستقبلا زاهرا ينتظر كوريا الشمالية لو التزمت بنزع سلاحها النووي”.

 

وفي سياق متصل، أشار الوزيزر الأمريكي إلى أن بلاده تمتلك أدلة على أن العقوبات الدولية المفروضة على بيونغ يانغ، “يتم خرقها من خلال صادرات (كوريا الشمالية) من النفط والفحم”.

 

من جانبه، أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن بلاده ستتقدم قريبا بمشروع قرار إلى مجلس الأمن بشأن كوريا الشمالية.

 

وقال لافروف، في إفادته لأعضاء المجلس: “من غير المقبول فرض عقوبات على كوريا الشمالية، بل يجب تخفيفها حتى تمضي التدابير الثنائية بين الكوريتين قدما”.

 

وأردف: “روسيا تدعم التقارب بين الكوريتين، ونحن ندعو الشركاء إلى العمل من أجل تنفيذ خارطة الطريق التي تم التوصل إليها، الصيف الماضي، بين روسيا والصين”.

وبالنسبة له، فإن “تعزيز العقوبات يتخطى وقف تمويل البرامج (الصاروخية) في بيونغ يانغ، ويشكل تهديدا لشعب كوريا الشمالية ويزيد من معاناته”.

كما رأى أنه “من غير المقبول أن تفرض الولايات المتحدة عقوبات أحادية. هذه العقوبات تعيق التجارة الدولية، ونحن ندعو البلدان التي تفرض تلك العقوبات إلى وقف ممارستها تلك”.

 

كذلك دعا وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، أعضاء المجلس إلى تخفيف العقوبات الدولية المفروضة على بيونغ يانغ.

 

وقال في إفادته بالجلسة نفسها: “علينا أن ننظر في الوقت المناسب لتخفيف العقوبات؛ فبعد التطورات الإيجابية للعلاقات بين الكوريتين والعلاقات بين كوريا الشمالية وواشنطن، وتعهدات وتصرفات بيونغ يانغ، كل هذا يشجع ويدفع عملية نزع السلاح النووي قدما”.

 

 

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها