نشر : أكتوبر 2 ,2018 | Time : 03:00 | ID : 174607 |

نظام«الإنذار المبكر» فشل في التحذير من ارتفاع الفيضان الحقيقي في اندونيسيا

شفقنا- قال مركز أبحاث ألماني طوَّر نظاماً من أجل اكتشاف الفيضانات في إندونيسيا وللتحذير من موجات المد العاتية (تسونامي)، إن النظام فشل بالمرحلة الأخيرة في تحذير سكان جزيرة سولاويسي الذين فوجئ كثير منهم بأمواج مدٍّ بلغ ارتفاعها 6 أمتار.

وثارت تساؤلات عن سبب إخفاق نظام الإنذار، بعد وقوع زلزال بلغت قوته 7.5 درجة قبالة ساحل إندونيسيا يوم الجمعة 28 سبتمبر/أيلول 2018.

وبلغ العدد المؤكد لقتلى الزلزال وأمواج المد التي أعقبته 844 قتيلاً الإثنين 1 أكتوبر/تشرين الأول 2018، ومن المتوقع ارتفاع هذا العدد.

وقال يورن لاوتريونج، مدير الخدمات الجيولوجية في مركز «جي إف زد»، لتلفزيون رويترز: «المشكلة كانت في الاتصال بين السلطات المحلية والموجودين على الشاطئ، على سبيل المثال في سولاويسي».

وزوَّدت ألمانيا إندونيسيا بنظام إنذار طوَّره المركز، بعد أن قتلت أمواج مدٍّ عاتية 226 ألف شخص في 2004.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها