نشر : أكتوبر 6 ,2018 | Time : 04:38 | ID : 174860 |

مقتل واصابة العشرات من الفلسطينيين برصاص وغاز الجيش الإسرائيلي

شفقنا- قتل 3 شبان فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي وأصيب المئات من الفلسطينيين بعد قمع قوات الجيش الإسرائيلي لهم عند حدود قطاع غزة خلال مشاركتهم في جمعة الثبات والصمود التي انطلقت، مساء الجمعة، من كافة ميادين قطاع غزة صوب مخيم العودة عند السياج الحدودي الفاصل شرق قطاع غزة.

 

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان : استشهد الشاب حسين فتحي الرقب 28 عاما في مجمع ناصر الطبي متأثرا بجراحه التي أصيب بها شرق خان يونس واستشهد الطفل فارس حافظ السرساوي 12 عاما شرق غزة واكرم أبو سمعان 22 عاما من مخيم الشاطئ في وقت أصيب فيه 376 فلسطيني بجروح مختلفة تم تحويل 192 منها للمشافي فيما وصفت 7 بالخطيرة”.

 

وكان تظاهر آلاف الفلسطينيين، مساء يوم الجمعة، بدعوة من الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار استكمالا لمسيرات العودة التي انطلقت أسبوعيا حيث قابل الجيش الإسرائيلي المتظاهرين بالقمع بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع في وقت اشعل فيه الفلسطينيون الإطارات ورشقوا القوات الإسرائيلية بالحجارة.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في بيان وصل لوكالة “سبوتنيك”: “تظاهر نحو ٢٠ ألف مشاغب فلسطيني في عدة مناطق على طول السياج الأمني مع قطاع غزة وقاموا برمي العبوات الناسفة والقنابل اليدوية بالإضافة الى إشعال الإطارات المطاطية والقاء الحجارة باتجاه قوات جيش الدفاع والسياج الأمني حيث تستخدم قوات الجيش وسائل لتفريق المظاهرات وإطلاق الرصاص وفقًا لتعليمات إطلاق النار”.

 

وأضاف: “لقد نفذت طائرات عسكرية غارتين في شمال قطاع غزة ردا على إلقاء عدة قنابل يدوية وعبوات ناسفة باتجاه القوات خلال أعمال الشغب العنيفة”.

 

وتابع أدرعي: “رصدت القوات 10 مشتبه فيهم اجتازوا السياج الأمني شمال قطاع غزة وتسللوا إلى داخل إسرائيل وألقوا قنابل يدوية بالقرب من السياج ومن ثم عادوا إلى داخل القطاع”.

 

يذكر أن مسيرات العودة بدأت فعالياتها يوم الـ 30 من مارس/آذار المنصرم في ذكرى يوم الأرض حيث بلغ عدد القتلى الفلسطينيين منذ ذلك الحين حتى اليوم 198 فلسطيني فيما بلغ عدد الإصابات أكثر من 21000 حسب بيانات وزارة الصحة الفلسطينية.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها