نشر : أكتوبر 12 ,2018 | Time : 05:20 | ID : 175258 |

“مايكل بلومبيرغ” أقوى منافسي ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة

شفقنا- أعرب عمدة نيويورك السابق مايكل بلومبيرغ ومدير شركة بلومبيرغ الإعلامية عن نيته الترشح لمنصب الرئاسة الأمريكية عام 2020، مؤكدا انه قرر العودة الى صفوف الحزب الديمقراطي والتبرع بـ80 مليون دولار لدعم الحزب.

وكتب بلومبيرغ في تطبيق “إنستغرام”: “في المنعطفات المحورية في تاريخ أمريكا، كان أحد الحزبين يلعب دور سد منيع في وجه من يهددون دستورنا. قبل عامين في المؤتمر الديمقراطي، حذرت من تلك التهديدات”، وأضاف: “اليوم أعيد تسجيلي في الحزب الديمقراطي الذي كنت عضوا فيه طوال معظم حياتي، لأننا نحتاج إلى ديمقراطيين لتوفير الضوابط والموازين التي أمتنا في أمس الحاجة إليها”.

وكتبت صحيفة “نيويورك تايمز” في الشهر الماضي، أن بلومبيرغ الذي أبدى تأييده لهيلاري كلينتون خلال السباق الرئاسي عام 2016، أصبح يفكر جديا في مواجهة ترامب في استحقاق 2020، وأشارت الصحيفة إلى أنه من مزايا بلومبيرغ أنه ليس من “دائرة واشنطن الضيقة”، فضلا عن امتلاكه أموالا كافية لخوض الحملة الانتخابية، كما تحظى مواقفه السياسية بدعم الكثير من الديمقراطيين.

وكان عمدة نيويورك السابق عضوا في الحزب الديمقراطي قبل ترشحه لمنصب عمدة نيويورك للمرة الأولى عام 2001، عندما تم انتخابه في المنصب كمرشح عن الحزب الجمهوري، ما استوجب انتسابه لهذا الحزب، وأعيد انتخابه عن الجمهوريين عام 2005 لكنه أعلن نفسه مرشحا مستقلا بعد ذلك بسنتين، وفاز في الانتخابات عام 2009 بهذه الصفة

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها