نشر : أكتوبر 20 ,2018 | Time : 14:56 | ID : 175905 |

المحققون سيتوصلون لما حدث لجثة خاشقجي خلال فترة “غير طويلة”

شفقنا – قال مسؤول تركي كبير السبت، إن المحققين الأتراك سيعرفون ما حدث لجثة الصحافي السعودي جمال خاشقجي خلال فترة “غير طويلة” على الأرجح.

وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أنه يجري الحصول على عينات من الحمض النووي لخاشقجي من داخل تركيا.

وكانت الرياض قد قالت إن خاشقجي توفي إثر شجار داخل قنصليتها في اسطنبول، وذلك بعد أن ظلت تنفي على مدى أسبوعين أي علاقة لها باختفائه. وأقالت خمسة مسؤولين.

وقال المسؤول التركي الكبير “سنتوصل إلى ما حدث للجثة خلال فترة غير طويلة”.

وأضاف “يجري جمع عينات الحمض النووي في داخل تركيا وهو ما يعني أن المحققين ليسوا بحاجة لطلب ذلك من السعودية في الوقت الراهن”.

وكان مسؤولون قد أبلغوا رويترز الخميس أن قتلة خاشقجي ربما ألقوا رفاته في أحراش بلجراد المتاخمة لاسطنبول وفي موقع ريفي قرب مدينة يلوا التي تبعد بالسيارة عن جنوب اسطنبول مسافة 90 كيلومترا.

وقال المسؤول التركي إن المحققين ما زالوا يركزون على المنطقتين في أحراش بلجراد ومدينة يلوا ويفحصون لقطات كاميرات مراقبة قرب أحراش بلجراد.

وأضاف أن المحققين يفحصون أيضا سجلات المرور لكل سيارة دخلت القنصلية السعودية وخرجت منها يوم الثاني من أكتوبر/تشرين الأول، الذي اختفى فيه خاشقجي.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها