نشر : أكتوبر 27 ,2018 | Time : 04:57 | ID : 176375 |

المتحدث باسم الخارجية الايرانية: 900 الف ايراني حصلوا على تأشيرات عراقية لحد الان

شفقنا –خاص-  اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي ان تاشيرات الدخول للعراق صدرت لجد الان ل 900 الف ايراني للمشاركة في اربعينية الامام الحسين (ع). رافضا بذلك ما تناقلته وسائل اعلام اجنبية من ان الف زائر ايراني منعوا من الدخول الى العراق بسبب تاشيرات مزورة.

وردا على مزاعم اوردتها وكالة انباء الاناضول من ان قوات الامن العراقية اعادت الف زائر ايراني خلال 24 ساعة بسبب امتلاكهم تاشيرات مزورة قال قاسمي وهو يتحدث لشفقنا انه لا توجد ارقام محددة بهذا الخصوص، لكن الارقام المعلنة من قبل بعض وسائل الاعلام الاجنبية غير صحيحة. ان جميع الامور تدار من قبل لجنة الاربعين التي تضم ممثلين عن جميع الاجهزة ذات الصلة بما فيها وزارة الخارجية الايرانية.

واضاف انه كما سمعنا في الاخبار، فان قوى الامن الداخلي الايرانية القت القبض على عدد من المجموعات التي كانت تصدر تاشيرات مزورة لزوار الاربعين. وبناء على ذلك، فان عدد التاشيرات المزورة قد تكون محدودة، لكن عددها غير واضح.

وتابع قاسمي يقول ان عددا ضئيلا ممن وصلوا الى الحدود اعيدوا الى ايران من قبل شرطة الحدود العراقية بدعوى انهم يحملون تاشيرات مزورة موضحا انه اتضح بعد عودة هؤلاء الاشخاص الى البلاد انهم لم يحملوا تاشيرات مزورة مرجحا ان تكون عدم معرفة قوات الشرطة بما يكفي في بعض النقاط الحدودية العراقية، ادى الى حصول سوء الفهم هذا واعتبار ان هذه التاشيرات مزورة.

واستطرد الناطق باسم الخارجية الايرانية في حديثه مع شفقنا يقول ان هذا العدد ممن اعيدوا الى البلاد اما لامتلاكهم تاشيرات غير معتمدة أو بسبب خطا التشخيص من قبل شرطة الحدود العراقية، قد صدرت لهم تاشيرات وتوجهوا مجددا الى العراق.

ومضى قاسمي قائلا انه تم لحد الان اصدار تاشيرات لنحو 900 الف ايراني موضحا ان مليونا و 800 الف ايراني تسجلوا لحد الان للذهاب الى العراق والحصول على تاشيرات للمشاركة في مراسم الاربعين. مرجحا ان يزداد عدد المتسجلين. وقال انه يتوقع ان يصل عدد الايرانيين الراغبين في المشاركة في مسيرة الاربعين في العراق الى مليونين او اكثر.

واكد قاسمي ان الارقام التي تنشرها بعض وكالات الانباء حول عدد التاشيرات المزورة لا يمكن تاكيدها قائلا ان عدد هؤلاء الاشخاص اقل بكثير من الارقام المعلنة. وتم لحد الان القبض على اعضاء المجموعات التي كانت تصدر تاشيرات مزورة ونامل ان يكون تم طي ملف هذه القضية والا تكون هناك حالة اخرى من هذا القبيل.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها