نشر : أكتوبر 28 ,2018 | Time : 12:35 | ID : 176475 |

اغتيال ضابط واحتجاجات بمحافظات يمنية ضد التحالف

شفقنا – لقي العقيد فضل صائل مدير إدارة مكافحة المخدرات واثنان من مرافقيه مصرعهم برصاص مسلحين مجهولين بمحافظة عدن جنوب اليمن، وسط استمرار المظاهرات المنددة بالتحالف السعودي الإماراتي.

وأفاد مسؤول أمني لوكالة الأناضول بأن صائل اغتيل أثناء وجوده في حي الممدارة في مدينة عدن، وقد توفي على الفور.

وأكد المسؤول الأمني أن التحقيقات جارية لمعرفة ملابسات عملية الاغتيال، لكنه لم يتطرق إلى مزيد من تفاصيل العملية، بينما لم تعقب الجهات الرسمية عليها. كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن اغتيال العقيد.

ومنذ طرد الحوثيين من عدن منتصف يوليو/تموز 2015، تشهد العاصمة المؤقتة عمليات تفجير واغتيال تستهدف مقار أمنية وحكومية وخطباء وأئمة مساجد وضباطا في الأمن والجيش والمقاومة الشعبية.

مظاهرات
وفي الأثناء، تظاهر العشرات في مدينة عدن منددين بالتحالف السعودي الإماراتي و”أطماعه” في المحافظات الجنوبية، بينما منعت قوات أمنية موالية للإمارات مشاركين من الوصول إلى المسيرة التي أقيمت في أحياء منطقة كريتر.

ورفع المتظاهرون -وهم من أنصار مجلس الحَراك الثوري الجنوبي- لافتات رافضة لما سموها السيطرة والاستحواذ على محافظة المَهرة وجزيرة سقطرى. وعبر هؤلاء عن تضامنهم مع أبناء المهرة الرافضين لمشروع مد أنبوب النفط السعودي على أراضيهم.

من جهة ثانية، قالت اللجنة المنظمة للاعتصام في المهرة إن أبناء المحافظة يرفضون رفضا قاطعا أي اتفاقيات تمس السيادة الوطنية مهما كانت صيغتها في الوقت الراهن، وذلك في إشارة إلى توجه السعودية إلى إنشاء خط أنابيب للنفط يرتبط ببحر العرب عبر أراضي المهرة.

وعبرت اللجنة في بيان لها عن استنكارها الشديد رفضَ رئيس الحكومة معين عبد الملك مقابلة قادة اللجنة المنظمة للاعتصام السلمي، وكذلك الشيوخ والأعيان، الذين طلبوا لقاءه لعرض مطالبهم التي قُدمت سابقا إلى السلطة المحلية، والتي لم تجد تجاوبا حتى اللحظة.

ويقوم أبناء محافظة المهرة باعتصام واحتجاجات سلمية منذ أشهر تأكيدا على تمسكهم بمطالبهم.

كما تظاهر مئات في مدينة التُربة جنوب محافظة تعز، تنديداً بمحاولات من الإمارات لإنشاء مليشيا موالية لها من أنصار الرئيس الراحل علي عبد الله صالح بالمدينة.

وردد المتظاهرون شعارات ضد محاولات تحويل المنطقة إلى ساحة صراع، ونددوا بالتشكيلات المسلحة التي تعمل خارج الأجهزة الرسمية ومؤسسات الدولة.

وطالب المتظاهرون الحكومة الشرعية والتحالف السعودي الإماراتي باحترام دماء الضحايا من أبناء المنطقة. وتشهد التربة منذ نحو شهر عمليات حشد وتوزيع أسلحة بهدف السيطرة على المدينة.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها