نشر : أكتوبر 31 ,2018 | Time : 04:53 | ID : 176665 |

“نيويورك تايمز”: خطاب الكراهية ضد المسلمين بالولايات المتحدة دفعهم للسياسة

شفقنا- قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، إن خطاب الكراهية ضد الإسلام في الولايات المتحدة “جذب العديد منهم إلى الساحة السياسية”.

جاء ذلك في مقال للكاتب وجهات علي، بعنوان “المسلمون قادمون”، نشرته الصحيفة، يوم الثلاثاء.

وأشار المقال إلى ترشح حوالي 100 مسلم لخوض انتخابات التجديد النصفي الأمريكية المقرر إجراؤها يوم 6 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، بعد أن كان عددهم نحو 12 مرشحا في انتخابات 2016.

وبين أن مرشحة الحزب الديمقراطي عن ولاية ديترويت رشيدة طليب، أمريكية لأبوين من أصل فلسطيني، ستكون أول مسلمة ستدخل الكونغرس في حال فوزها في انتخابات التجديد النصفي.

وأعرب عن توقعه بفوز إلهان عمر من أصل صومالي، في الانتخابات لتكون ممثلة ولاية مينيسوتا.

وبين الكاتب أن الخطوات المعادية للمسلمين هي العوامل الرئيسية التي تدفع المسلمين إلى السياسة، مشيرا إلى خوض بعض المرشحين حملة انتخابية عبر خطابات الكراهية.

وأواخر 2017، اعتبر مجلس العلاقات الأمريكية – الإسلامية (كير) مستوى ظاهرة “الإسلاموفوبيا” بالولايات المتحدة، الأسوأ في عهد الرئيس دونالد ترامب، منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها