نشر : نوفمبر 2 ,2018 | Time : 07:16 | ID : 176777 |

نحو نصف مليون طلقة خلفها “داعش” في دير الزور .. ماهو المصدر؟

شفقنا- حفاظا على حياة المدنيين عبر رفع مخلفات التنظيمات الإرهابية التي عاثت فسادا في سوريا، واصلت الجهات المختصة بالتعاون مع وحدات الجيش السوري العاملة في دير الزور عمليات تمشيط منطقة الميادين جنوب شرقي مدينة دير الزور.

وخلال عمليات التمشيط، عثرت الجهات المختصة على 450 ألف طلقة رشاش متوسط أمريكية الصنع.

وأفادت وكالة “سانا” بأن الجهات المختصة عثرت خلال متابعتها تفتيش وتمشيط المناطق التي حررها الجيش السوري من الإرهاب لتأمين عودة الأهالي إلى منازلهم في منطقة الميادين على مستودعات تحتوي 450 ألف طلقة لرشاشات متوسطة أمريكية الصنع حصرا وهي من مخلفات إرهابيي تنظيم “داعش” الوهابي.

وقالت “سانا”: رغم محاولات واشنطن المتكررة نفي أية علاقة بينها وبين تنظيم “داعش” الوهابي والتظاهر بمحاربته عبر إنشائها ما يسمى “التحالف الدولي”، لم تستطع طمس حقيقة دعمها للتنظيم الإرهابي.

وختمت “سانا” تقريرها: منذ تحرير معظم مناطق محافظة دير الزور في أيلول/ سبتمبر العام الماضي عثرت وحدات الهندسة في الجيش والجهات المختصة على كميات ضخمة جدا من الأسلحة والذخائر والأدوية من مخلفات “داعش” الوهابي خلال تأمين المناطق المحررة وكان معظمها إسرائيلي المنشأ ومن تصنيع دول حلف الناتو حيث تعكس نوعية الأسلحة وكمياتها عمق التعاون بين الدول الداعمة للإرهاب والتنظيم الوهابي الذي ينفذ أجنداتها لتفتيت المنطقة والسيطرة على مقدراتها ضمن مشروع قديم متجدد بأدوات وآليات جديدة.

انتهى

 

www.ar.shafaqna.com/ انتها