نشر : نوفمبر 6 ,2018 | Time : 02:53 | ID : 176996 |

90 انتهاكًا “إسرائيليًّا” بحق المقدسات خلال الشهر الماضي

شفقنا- أفادت معطيات فلسطينية رسمية، بأن سلطات الاحتلال “الإسرائيلي” نفذت خلال تشرين أول الماضي، أكثر من 90 انتهاكًا بحق المقدسات الإسلامية في فلسطين.

وبيّنت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في بيان لها اليوم الاثنين، أن التصعيد الخطير في المسجد الأقصى والبلدة القديمة في القدس، يأتي في إطار خطط وسياسات الاحتلال لتهويد الأقصى.

وأوضحت الأوقاف، أن الاحتلال يُكرس جهوده المختلفة لجعل تقسيم الأقصى زمانيًّا “واقعًا حتميًّا”، ريثما يتم تقسيمه مكانيًّا، سعيًا إلى تغيير الواقع التاريخي فيه، والاستيلاء على ما حول الأقصى من بيوت وحارات وأزقة.

ورصدت الوزارة، تعرض المسجد الأقصى لأكثر من 30 انتهاكًا واقتحامًا، وما يزيد عن الـ50 وقتًا منع فيها الاحتلال رفع الآذان في المسجد الإبراهيمي.

واعتدت قوات الاحتلال، وفق التقرير الرسمي، على المقبرة اليوسفية بالقدس، ونزع مستوطنون جبهة حجرية وضعتها لجنة إعمار الخليل في الحديقة الخارجية للمسجد الإبراهيمي.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة كفل حارس قضاء سلفيت، وأغلقوا عدة طرق ومداخل فرعية ومنعوا المواطنين من التنقل، لحماية المستوطنين الذين اعتادوا على تدنيس المقامات الإسلامية الموجودة فيها.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها