نشر : نوفمبر 8 ,2018 | Time : 04:32 | ID : 177131 |

وزير عراقي: الناتو العربي خطر على سوريا والعراق

شفقنا-  أكد وزير الداخلية العراقي الأسبق باقر جبر الزبيدي،  أن الناتو العربي الذي تسعى واشنطن لتشكيله بزعامة السعودية يشكل خطراً على المنطقة لا سيما سوريا والعراق.

وحذر الزبيدي في بيان من خطر “الناتو العربي” الذي تقوده السعودية لتنفيذ هجمات تستهدف بعض الدول العربية وأضاف إن “التحذيرات السابقة بشأن وجود خطر يداهم العراق وسوريا وبعض الدول من قبل ما يسمى “الناتو العربي” الذي تم تشكيله بدعم أمريكي، لتنفيذ عدوان جديد يستهدف بعض دول المنطقة وبالأخص العراق بذريعة التدخلات وتهديد أمن الدول الخليجية قد بدأت ملامحه تظهر الآن”.

وأضاف وزير الداخلية العراقي الأسبق أن “التحذيرات السابقة تأكدت خلال إعلان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي (أحد قادة الناتو العربي)، بأنه سيرسل جيشه للدفاع عن أمن المنطقة العربية وعن الأمن القومي في إشارة ،على ما يبدو، بأن عدواناً وشيكاً وجديداً سيستهدف شعوب بعض الدول.

وأشار الزبيدي إلى “وجود تقرير أمريكي يفيد بضرورة بقاء القوات الأمريكية في العراق لأجل غير مسمى، بحجة إمكانية عودة نشاطات “داعش” إلى العراق وسوريا، وتابع الوزير الأسبق قائلا: “هذا يعني جاهزية التحالف العربي للقيام بتدخلات عسكرية بذريعة التصدي لـ”داعش” وغيره لحفظ أمن الخليج”.

وبحسب وسائل اعلام أمريكية فان واشنطن تسعى لوضع أسس لقمة تستضيفها أمريكا في يناير 2019 لإطلاق ما يسمى بـ”الناتو العربي”، وأمضى نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الخليج الفارسي ،تيم ليندركينغ، الأسابيع الثلاثة الفائتة في القيام بمهمات ديبلوماسية إقليمية في الخليج، بهدف التمهيد لقمة سوف تستضيفها واشنطن في يناير/ كانون الثاني المقبل لإطلاق “تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي” أو”الناتو العربي” ك‍ما يسميه البعض.

 

www.ar.shafaqna.com/ انتها