نشر : نوفمبر 22 ,2018 | Time : 16:31 | ID : 178089 |

واشنطن بوست تكشف تفاصيل الزيارة المرتقبة لترامب الى العراق وأفغانستان

شفقنا -أفادت صحيفة “واشنطن بوست” بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبلغ مستشاريه، لأول مرة منذ توليه مقاليد الحكم، بإمكانية أن يزور العراق وأفغانستان لتفقد القوات الأمريكية هناك.

 

ونقلت الصحيفة، في تقرير نشرته، عن مستشارين حاليين وسابقين في البيت الأبيض تأكيدهم أن ترامب كان يرفض حتى الآونة الأخيرة زيارة مواقع القوات الأمريكية في العراق وأفغانستان، قائلا إنه لا يريد ربط نفسه بالحربين اللتين يعتبرهما فاشلتين.

 

لكن مؤخرا بدأ ترامب يتحدث لمستشاريه عن إمكانية أن يتفقد القوات المنتشرة في مناطق القتال، على الرغم من معارضته لعمليات الجيش الأمريكي في الخارج.

 

وأشار المستشارون للصحيفة أن ترامب، في أثناء اجتماعات سابقة تطرق فيها إلى موضوع الزيارة المحتملة، وصف الحملتين العسكريتين الأمريكيتين في العراق وأفغانستان بأنهما “العار التام”، مشيرا أيضا إلى ضرورة القيام برحلة طويلة والأخطار التي قد تهدده في منطقة القتال.

 

لكن أواخر الأسبوع الماضي قال ترامب في حديث إلى “فوكس نيوز”، ردا على سؤال بشأن سبب امتناعه عن زيارة مناطق القتال في العراق وأفغانستان: “أعتقد أنك ستشهد ذلك.. ومن المخطط بعض الأمور”، مضيفا أنه لا يريد مناقشة الموضوع لدواع أمنية وغيرها.

 

وجدد ترامب في المقابلة انتقاداته لغزو العراق عام 2003، واصفا هذه الحرب بـ”خطأ فادح ما كان عليه أن يحدث”.

 

وأشار بعض المستشارين إلى أن خطط ترامب بشأن الزيارة المحتملة ليست ثابتة، موضحين أن الرئيس بدأ فقط يتحدث في الأسابيع الأخيرة أن ذلك ربما يجب أن يحصل.

 

وجاء ذلك على خلفية خلاف برز بين ترامب ومجموعة من الجنرالات المتقاعدين، بمن فيهم الأميرال المتقاعد ويليان إتش ماك ريفين الذي اتهمه الرئيس بالتباطؤ في ملاحقة زعيم “القاعدة” أسامة بن لادن.

 

وحسب إحصاءات البنتاغون، قُتل نحو 60 عسكريا أمريكيا في أفغانستان والعراق وسورية منذ تولي ترامب مقاليد الحكم.

 

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها