نشر : ديسمبر 7 ,2018 | Time : 05:35 | ID : 179188 |

برنامج الغذاء العالمي: 65 ألفا يعانون أحوالا غذائية كارثية في اليمن

شفقنا- حذر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة من ازدياد الأوضاع الانسانية سوءا في اليمن مؤكدا أن حوالي 65 ألفا يعانون كارثة غذائية وأن العدد قد يزيد إلى عشرين مليونا خلال العام الجديد. وشدد البرنامج على ضرورة تقديم الدعم الفوري لوكالات الإغاثة لمساعدة السكان الذين أصبحوا على حافة المجاعة.

اظهر برنامج الأغذية العالمي وفي مسح جديد له أن 65 ألف شخص يعانون أحوالا غذائية كارثية وأن العدد قد يزيد إلى مئتين وسبعة وثلاثين ألفا. وأكد البرنامج أن مسح الأمن الغذائي باليمن أظهر أن أكثر من 15 مليون نسمة إما يعانون من أزمة أو حالات طارئة مشيرا الى أن العدد قد يزيد إلى عشرين مليونا.

واكد المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي ان :”عدد الأشخاص على شفا المجاعة في اليمن يتضاعف .. الوضع الإنساني في يزداد سوءا ووكالات الإغاثة تحتاج إلى دعم فوري لمساعدة السكان الذين أصبحوا على حافة المجاعة”.

منظمة الأمم المتحدة حذرت من تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن بحلول العام 2019 وأنّ عدد من يحتاجون إلى مساعدات غذائية سيرتفع بنحو أربعة ملايين شخص. وفيما اعلن مسؤول الشؤون الإنسانية في المنظمة مارك لوكوك أنّ نحو 75 بالمئة من سكان اليمن سيحتاجون إلى مساعدة إنسانية عاجلة لفت المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي الى إن زيادة حادّة في معدّلات الجوع من المتوقّع تسجيلها وقد تتجاوز الخمسة عشر مليون شخص وفق إحصائية الأمن الغذائي.. اما المدير الإقليمي لليونيسف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خيرت كابالاري الذي زار اليمن وعاين المعاناة هناك فقال ان الحروب والأزمات الاقتصادية وعقود من التراجع في التنمية لا تستثني أي فتاة أو فتى في اليمن مضيفا ان هنالك سبعة ملايين طفل يخلدون للنوم كل ليلة وهم جياع وان اربعمئة الف طفل يمني يواجهون كل يوم خطر سوء التغذية الحاد ويتعرضون لخطر الموت في أي لحظة.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها