نشر : ديسمبر 7 ,2018 | Time : 05:37 | ID : 179190 |

تفاقم معاناة مرضى السرطان في الحديدة

شفقنا- تتفاقم معاناة اكثر من 5000 مريض بالسرطان في محافظة الحديدة اليمنية جراء استمرار الحصار السعودي الاماراتي على المدينة ، ما دفع بالمرضى الى الخروج بوقفة احتجاجية تطالب الأمم المتحدة والمنظمات الانسانية بالتدخل العاجل لادخال الادوية بصورة عاجلة الى المحافظة.

وخرج مرضى السرطان في مدينة الحديدة في وقفة احتجاجية يناشدون من خلالها المنظمات الدولية والحقوقية بالالتفات والنظر الى معاناتهم التي زات بسبب الحصار المطبق على المدينة من قبل التحالف السعودي الاماراتي الذي عمد الى تقطيع الطرق المؤدية للمدينة لمنع المرضى من الوصول لتلقي العلاج.

عشرات المصابين بمرض السرطان يسارعون الموت في غرف المستشفيات المكتظة بهم وباعددهم الكبيرة والتي زادت على طاقة الاستيعابية لمراكز العلاج اضف الى ذلك المرضى الذين ينتظرون في قراهم بريف المحافظة دون تدخل المنظمات الانسانية لضمان وصولهم الى المركز .

ولهذا التصاعيد والحصار والامراض المزمنة التي تفتك بسكان المحافظة عواقب وخيمة تنذر بكارثة انسانية قد تكون الاسوأ بحسب تصريحات الامم المتحدة والمنظمات الانسانية .

انتهی

www.ar.shafaqna.com/ انتها