نشر : يناير 11 ,2019 | Time : 05:24 | ID : 181714 |

من القاهرة.. بومبيو يدعو دول المنطقة للتحالف في مواجهة ايران

شفقنا- أكد وزير الخارجية الأمريكي أن بلاده “قوة خير” في الشرق الأوسط، وأنها لا تزال ملتزمة “بالقضاء الكامل” على خطر “داعش” رغم قرار سحب الجنود من سوريا، وأشار بومبيو إلى أن بلاده تعمل على إقامة تحالف عربي لمواجهة إيران.

 

 

ودعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو من القاهرة امس الخميس (10 يناير/ كانون الثاني 2019) دول الشرق الأوسط إلى “إنهاء الخصومات القديمة” والتحالف في مواجهة إيران، في ثالث محطة من جولته في الشرق الأوسط، التي ستقوده أيضا إلى منطقة الخليج.

 

وشدد بومبيو في خطاب ألقاه بالجامعة الأمريكية بالقاهرة على أن “أمم الشرق الأوسط لن تعرف أبداً أمناً واستقراراً اقتصادياً اذا استمر النظام الثوري الإيراني على الطريق التي يسلكها حاليا” حسب ما ادعي. وأضاف: “أمريكا لم تكن أبداً قوة محتلة… ليس كما هو الحال بالنسبة لإيران” حسب ما قاله.

 

وحذر الوزير الأمريكي من أن “طموحات إيران لا تقتصر على الشرق الأوسط”، داعيا كل الدول للتعاون من أجل التصدي للنهج الإيراني. وأشاد بومبيو بجهود حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة في ترسيخ السلام، وحذر من أن الولايات المتحدة لن تسمح باستمرار وضع حزب الله في لبنان على ما هو عليه، وقيامه بنشر صواريخ موجهة بصورة مباشرة إلى إسرائيل. وتعهد بومبيو بأن تواصل واشنطن العمل على أن “تحتفظ إسرائيل بالقدرات العسكرية” التي تمكنها من “الدفاع عن نفسها ضد نزعة المغامرة العدوانية للنظام الإيراني”.

وقال بومبيو إن الانسحاب الأميركي من سوريا سيتم، مؤكداَ أن واشنطن ستعمل بـ”الدبلوماسية” على “طرد آخر جندي إيراني” من هذا البلد حسب قوله. وأضاف متوجها إلى دول الشرق الأوسط “حان الوقت لإنهاء الخصومات القديمة”، مؤكداً أن واشطن “تعمل على إقامة تحالف استراتيجي في الشرق الأوسط لمواجهة أهم الأخطار في المنطقة”. وأوضح أن هذا التحالف سيضم “دول مجلس التعاون الخليجي إضافة الى الأردن ومصر”.

 

وفي كلمته بالجامعة الأمريكية أوضح بومبيو أن سحب قوات بلاده من سوريا لن يؤثر على التزام الولايات المتحدة بمحاربة الإرهاب، وقال “عندما تنسحب أمريكا تحل الفوضى” وأكد أن الولايات المتحدة “قوة خير” في الشرق الأوسط وأنها لا تزال ملتزمة “بالقضاء الكامل” على خطر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) رغم قرار سحب جنودها من سوريا.

 

وفي مؤتمر صحفي مع نظيره المصري سامح شكري صباح الخميس، أكد بومبيو أن “قرار الرئيس ترامب بسحب قواتنا من سوريا اتُخذ وسنقوم بذلك”. ونفى وجود تناقض بين إعلان ترامب الانسحاب من سوريا وبين الشروط التي ذكرها في ما بعد مسؤولون أميركيون كبار من بينهم مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون.

 

وبعد زيارة الأردن والعراق، جاء بومبيو الى القاهرة حيث التقى صباحاً الرئيس عبد الفتاح السيسي. وسيكمل جولته بزيارات لعدة دول خليجية.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها