نشر : يناير 26 ,2019 | Time : 04:58 | ID : 182728 |

الأمم المتحدة تحذر: الوضع في فنزويلا قد يخرج عن السيطرة

شفقنا- حذرت الأمم المتحدة، من تفاقم الوضع و”خروجه عن السيطرة” في فنزويلا، كما حثت جميع الأطراف على إجراء محادثات فورية لـ”نزع فتيل الأجواء الحارقة المتزايدة”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وقال حق إن “مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشيليت، حثت جميع الأطراف في فنزويلا على إجراء محادثات فورية لنزع فتيل الأجواء الحارقة المتزايدة”.

وأضاف أن “المفوضة طالبت بضرورة إجراء تحقيقات فعالة في العنف الذي أدى إلى وقوع العديد من القتلى والجرحى خلال احتجاجات هذا الأسبوع”.

وأشار حق إلى أن “باشيليت أعربت عن قلقها من أن الوضع في فنزويلا قد يخرج بسرعة عن السيطرة بعواقب كارثية”.

وتشهد فنزويلا توترًا متصاعدًا إثر إعلان رئيس البرلمان “خوان غوايدو” الأربعاء، نفسه “رئيسًا انتقاليًا”، رغم فوز الرئيس نيكولاس مادورو، في انتخابات أجريت قبل أشهر.

وعقب ذلك أعلن الرئيس المنتخب مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، متهمًا إياها بتدبير محاولة انقلاب ضده.

بدوره، سارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى الاعتراف بزعيم المعارضة رئيسًا انتقاليًا، وتبعته دول في المنطقة.

تجدر الإشارة أن واشنطن توعدت مرارًا في الآونة الأخيرة بالعمل ضد مادورو، فيما اتهمها الأخير بمحاولة اغتياله أو إدخال البلاد في اضطرابات، كما اتهم معارضين بالتآمر ضده مع الولايات المتحدة ودول إقليمية.

وتعيش البلاد منذ سنوات أزمات اقتصادية خانقة تصاعدت في الأشهر الأخيرة، ما فاقم الاستقطاب السياسي ودفع الآلاف إلى التظاهر ضد السياسات الحكومية.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها