نشر : فبراير 13 ,2019 | Time : 11:05 | ID : 184022 |

الرئيس الفلسطيني يهاتف أهالي الخليل بعد هجوم للمستوطنين

شفقنا – هاجم مئات المستوطنين مساء الثلاثاء، الفلسطينيين المقيمين في شارع الشهداء وسط مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، وقاموا بالاعتداء على 7 عائلات فلسطينية.

وتصدى العشرات من النشطاء والأهالي للهجوم، حيث حصلت مناوشات بين الشبان والمستوطنين الذين قاموا برشق الحجارة على المنازل، وحاولوا اقتحامها.

ومن جهته حث الرئيس محمود عباس الأهالي في مكالمة هاتفية على الصمود، داعيا إياهم للثبات على مواقفهم فوق أرضهم وفي منازلهم ومحلاتهم، وتفويت الفرصة على الاحتلال في تهويد الخليل.

وقال الناشط في تجمع المدافعين عن حقوق الانسان في الخليل بديع دويكات، لـالوکالات ؛  هاجم مئات المستوطنين في ساعة متأخرة من الليلة الماضية العائلات التي تسكن في شارع الشهداء المغلق منذ عام 1994، وقاموا بالاعتداء على 7 عائلات من عائلة السلايمة والمحتسب، واثر ذلك خرج العشرات من النشطاء والاهالي للتصدي للهجوم الكبير للمستوطنين.

ويظهر تسجيل صوتي الرئيس عباس وهو يتحدث مع الأهالي ويدعوهم الى الصمود في وجه الاعتداءات وعدم التهاون في الدفاع عن أنفسهم.

وأشار الدويك الى ان المستوطنين قاموا برشق الحجارة على المنازل، وحاولوا اقتحامها إلا أن تصدي لجان الحماية التي تم تشكيلها مؤخرا، أوقف الهجوم.

وتتعرض أحياء الخليل القديمة الى اعتداءات متكررة من قبل المستوطنين، الذين يحاولون الاستيلاء على بعض الاحياء خاصة المجاورة للحرم الابراهيمي الشريف.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها