نشر : فبراير 25 ,2019 | Time : 21:21 | ID : 184885 |

الأسد يزور طهران والسيد خامنئي يصفه بـ “بطل العالم العربي”

شفقنا -استقبل قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي خامنئي، يوم الاثنين، الرئيس السوري بشار الأسد، وخاطبه بالقول: “جنابكم ومن خلال الصمود الذي أبديتموه تحولتم إلى بطل على صعيد العالم العربي، وبفضلكم تعززت قدرات المقاومة وارتفعت مكانتها في المنطقة”.

 

وخلال اللقاء قال خامنئي ان سر انتصار سوريا وهزيمة امريكا والمرتزقة الإقليميين يكمن في صمود سوريا قيادة وشعبا والإصرار على المقاومة والصمود، مضيفا أن وهوية وقوة محور المقاومة رهن بالتواصل المستديم والاستراتيجي بین ایران وسوریا.

 

وأكد المرشد الإيراني على ضرورة أخذ الحيطة والحذر في مواجهة المؤامرات المستقبلية منوها بالقول: “ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر مساعدة سوريا حكومة وشعبا بمثابة مساعدة تيار وحركة المقاومة وانتها تفتخر بذلك من صميم قلبها”.

 

واشار آية الله خامنئي الى وقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب الشعب والحكومة السورية منذ بداية الازمة واضاف ان سوريا بمقاومتها المدعومة من شعبها استطاعت الصمود أمام ائتلاف كبير يضم امريكا واوروبا وحلفائهما الاقليميين وخرجت منتصرة من هذه الازمة.

 

ورأى خامنئي بان انتصار محور المقاومة في سوريا أثار سخط الأمريكيين مما جعلهم يحاولون حبك مؤامرات جديدة، منوها الى مثال في هذا الخصوص بالقول: مسألة المنطقة العازلة التي يحاول الأمريكان تطبيقها في سوريا، هي من جملة هذه المؤامرات الخطيرة التي يجب أن ترفض بشدة ويتم التصدي لها.

 

واعتبر أن محاولات أمريكا للوجود الفاعل على الحدود العراقية السورية بأنها نموذج آخر من هذه المؤامرات مؤكدا بالقول: ان ايران وسوريا هما العمق الاستراتيجي لبعضهما وهوية وقوة محور المقاومة رهن بهذا التواصل المستديم والاستراتيجي، وبناء على هذا فان الاعداء لن يستطيعوا تمرير مخططاتهم.

 

ولفت آية الله خامنئي الى الخطأ الذي ارتكبه الأعداء في حساباتهم بشأن سوريا واضاف ان خطأ الأعداء تمثل في أنهم تصوروا بأن سوريا هي مثل بعض الدول العربية، في حين أن الحركة الشعبية في تلك الدول هي باتجاه المقاومة وفي الحقيقة الثورة ضد أمريكا وعملائها.

 

كما دعا قائد الثورة الإسلامية الى تعزيز التواصل الديني وزيادة الزيارات المتبادلة بين علماء الدين الايرانيين والسوريين، مؤكدا على ضرورة صيانة روح الصمود وتعزيز قدرات الحكومة والشعب السوري مخاطبا الرئيس السوري بالقول: جنابكم ومن خلال الصمود الذي أبديتموه تحولتم إلى بطل على صعيد العالم العربي، وبفضلكم تعززت قدرات المقاومة وارتفعت مكانتها في المنطقة.

 

وألمح السيد خامنئي الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وكما في السابق ستبقى الى جانب الشعب السوري لأنها تعتبر هذا العمل بأنه بمثابة مساعد تيار ومحور المقاومة، وتؤمن من صميم قلبها بأن دعم المقاومة يعد مفخرة لها.

 

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها