نشر : فبراير 27 ,2019 | Time : 04:51 | ID : 185002 |

مسؤول فنزويلي: غوايدو قد يواجه عقوبة السجن 30 عاما

شفقنا- أعلن المسؤول في المحكمة العليا الفنزويلية خوان كارلوس فالديز أن رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض خوان غوايدو قد يواجه عقوبة السجن 30 عاما بسبب عدم التزامه بحظر السفر.

وقال فالديز في حديث لوكالة “نوفوستي” الروسية، يوم الثلاثاء: “إنه شخص هارب من العدالة. وماذا يحدث للهاربين بعد عودتهم إلى البلاد وعثور السلطات عليهم؟ يجب القبض عليهم ووضعهم في السجن”.

وأضاف: “قد يحكم عليه (على غوايدو) بالسجن 30 عاما”، مشيرا إلى أن النيابة العامة تدرس في الوقت الحالي ما هي التهم التي يمكن توجيهها إلى غوايدو.

يذكر أن خوان غوايدو وصل إلى كولومبيا يوم 22 فبراير الجاري انتهاكا لحظر السفر المفروض عليه بقرار من المحكمة العليا الموالية للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وبعد أن شارك في مختلف الاجتماعات مع حلفائه الخارجيين في كولومبيا، أعلن غوايدو أنه يعتزم العودة إلى فنزويلا.

من جهته، صرح الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن غوايدو يجب أن يمثل أمام القضاء بعد أن يعود من كولومبيا.

وكانت الولايات المتحدة قد حذرت السلطات الفنزويلية من اتخاذ أي إجراءات ضد خوان غوايدو الذي اعترفت به واشنطن “رئيسا مؤقتا” لفنزويلا منذ يوم 23 يناير الماضي.

* نوفوستي

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها