نشر : فبراير 28 ,2019 | Time : 14:35 | ID : 185056 |

البحرين: تمديد سجن 3 أطفال وإسقاط جنسية معتقلة

شفقنا- مدّدت محاكم النظام في البحرين سجن الطفلين حسين رضي عبد الله وعلي حسين عبد الوهاب لمدة 4 أيام إضافية، والطفل حسن حمزة سعيد 7 أيام إضافية على ذمة التحقيق، وأيدت الحكم الصادر بحق معتقلة الرأي زينب مكي بالسجن لمدة سنة وإسقاط جنسيتها بتهم سياسية.

وكانت الحقوقية البارزة ابتسام الصائغ قد أفادت بأن سجن الأحداث يحرم الأطفال الثلاثة المعتقلين من الاتصال الهاتفي مع عائلتهم ، والسماح لهم بزيارة يتيمة كل أسبوع مدتها نصف ساعة.

وقالت الصائغ إن “مكي قد قضت فترة التوقيف أكثر من 10 أشهر، وعليها إتمام ما تبقى من حكمها”، مشيرة إلى أن “أطفال زينب دون رعاية بسبب غياب والدهم المحكوم لمدة 7 سنوات واسقاط الجنسية”، فيما أشارت حقوقية بحرينية الى أن اعترافات مكي انتزعت منها تحت وطأة التعذيب ووجهت لها تهم ذات خلفيات سياسية.

في غضون ذلك، أخلت سلطات آل خليفة أمس سبيل رئيس المجلس الإسلامي العلمائي السيد مجيد المشعل، بعد أن كانت النيابة العامة قد أصدرت قراراً الأحد 17 شباط/فبراير باحتجازه 15 يومًا على ذمة التحقيق بتهمة التحريض على كراهية النظام، بعد أن كان قد أكمل فترة محكوميته بالسجن لمدة عامين ونصف، حيث كان قد اعتقل في تموز/يوليو 2016 لمواقفه في الدفاع عن الدين والشعائر وسماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها