نشر : مارس 9 ,2019 | Time : 19:21 | ID : 185698 |

بالصور..توافد الزوار لمرقد العسكريين وخطة تأمين الزيارة تدخل حيز التنفيذ

شفقنا -متابعات-توافد الزائرين الكرام لمناسبة ذكرى أستشهاد الإمام الهادي وسط أستنفار جميع كوادر العتبة العسكرية المقدسة، کما أعلنت مديرية العمليات في الحشد الشعبي، عن شروع قطعات الحشد الشعبي بالانتشار في مواقعها وقواطعها لتأمين زيارة استشهاد الإمام علي بن محمد الهادي، هذا وتفقد سماحة الشيخ ستار المرشدي بجولة ميدانية على الاستعدادت الخاصة بزيارة الامام الهادي .

 

وقال مدير حركات عمليات الحشد الشعبي جواد كاظم الربيعاوي إنه “بتوجيه من نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس شرعت مديرية العمليات في الحشد الشعبي باصدار اوامر العمليات والحركات والتنسيق مع القطعات للانتشار لغرض تأمين زيارة الإمام علي الهادي (عليه السلام) في ذكرى استشهاده بالتعاون والتنسيق مع بقية صنوف القوات الأمنية”.

 

وأضاف الربيعاوي، أن “قيادات قواطع العمليات صلاح الدين-سامراء-شرق دجلة قامت بنشر القطعات لتأمين طريق الزائرين والقيام بعمليات الدهم والتفتيش على ضوء معلومات استخبارية دقيقة”، مبينا أنه “تم تأمين الاسناد المدفعي والصاروخي للرد على اي موقع معادي يستخدم النيران المباشرة وغير المباشرة”.

 

وتابع، أن “الخطة تتضمن ايضا مسح الطريق وسكة القطار من قبل مديرية المتفجرات والقيام بطلعات للطيران المسير من قبل مديرية الطيران”، مشيرا إلى أن “معاونية الدعم اللوجستي شرعت هي الاخرى بتأمين كافة المستلزمات”.

 

هذا وتفقد الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة سماحة الشيخ ستار المرشدي ،بجولة ميدانية على بعض مشاريع العتبة المقدّسة والاستعدادات الخاصة بزيارة الامام الهادي (عليه السلام).

 

ورافق سماحته خلال الجولة نائب الامين العام الاستاذ نافع جميل ،وأعضاء مجلس الادارة ورؤساء ومعاوني الاقسام في العتبة المقدسة ،واطّلع سماحته على المواقع والمشاريع والتقى بالقائمين عليها للاستماع لما انجز ومعالجة المعوقات بصورة عاجلة.

 

كما وتفقد سماحته الاقسام الادارية والفنية التابعة للعتبة، والتقى بكوادرها مثمنا لهم الجهود المبذولة والتميز الحاصل في عملهم المبارك، داعيا لهم بالتوفيق والنجاح في عملهم.

 

وتأتي تلك الجولة ضمن سلسلة الزيارات والجولات التي يقوم بها سماحة الامين العام الشيخ المرشدي والادارة على منشآت ومرافق العتبة العسكرية المقدّسة ،من أجل الاطّلاع عليها وحث العاملين على سرعة الأنجاز وتقديم أفضل ما لديهم خدمة للزائرين..

 

وقد اوعز السيد الأمين العام الى العاملين في هذه المشاريع لبذل المزيد من الجهد والمثابرة ،خدمة للزائرين الكرام و للعتبة المقدسة.

 

فیما إلتقى الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة سماحة الشيخ ستار المرشدي ، بمكتبه الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي قائد قوات جهاز مكافحة الارهاب، والوفد المرافق له.

 

اللقاء الذي حضره نائب الأمين العام الاستاذ نافع جميل، وعضو مجلس الادارة الاستاذ عادل رشيد ،شهد طرح جملة من المواضيع التي تعنى بخدمة الزائرين والتطوير العمراني، فضلاً عن توفير الجانب الامني لتوافدهم للمرقد المقدس ، خلال هذه الايام التي تشهد توافد الزائرين لمناسبة ذكرى استشهاد الامام علي الهادي (عليه السلام) ،والسبل الكفيلة بتوفير كافة التسهيلات لدخول الزائرين من شتى بقاع العالم.

 

الساعدي بدوره أثنى على الجهود المباركة لادارة العتبة في خدمتها للزائرين الكرام ، والمراحل المتقدمة في الاعمار للمرقد الشريف.

 

وبغية الوقوف على الخطط المعدة للاقسام والمعوقات , عقد نائب الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة الاستاذ نافع جميل ،اجتماعا ضم كلٱ من رؤوساء ومعاوني الاقسام في العتبة المقدسة ،لمناقشة التحضيرات والاستعدادات لاستقبال الزائرين الكرام خلال الزيارة المليونية بمناسبة ذكرى شهادة الإمام علي بن محمد الهادي (عليه السلام) في الثالث من شهر رجب.

 

وجرى خلال الاجتماع طرح التوصيات الخاصة باعداد كل قسم لخطة متكاملة تعنى بتقديم افضل الخدمات للزائرين الكرام والتوافد المليوني سيما الاقسام ذات التماس المباشر مع الزائر الكريم وكذلك طرح المعوقات للعمل على ايجاد الحلول المناسبة لها.

 

ويأتي الاجتماع ضمن سلسلة االاجتماعات التي اعدت لمتابعة خطة كل قسم من أجل إنجاح العمل خلال الزيارة المليونية وهي ذكرى شهادة الإمام علي الهادي (عليه السلام).

 

وایضا ضمن الاستعدادت المبكرة لتوفيرأفضل الخدمات للزائرين الكرام ،خلال الزيارة المليونية لاستشهاد الامام علي الهادي (عليه السلام) ،شعبة المتطوعين التابعة لقسم العلاقات تشرك أكثر من 3000 الاف متطوع و500 متطوعة من مختلف المحافظات، لتقديم الخدمات للزائرين الكرام.

 

المشرف على ملف المتطوعين الاستاذ احمد الجابري ،اوضح لإعلام العتبة المقدسة عن توزيع المتطوعين ، والاعمال التي انيطت بهم  قائلاً: ” حسب توجيهات الأمين العام للعتبة المقدسة سماحة الشيخ ستار المرشدي ، بتخفيف الزخم وانسيابية الحركة للزائرين الكرام ،وبمتابعة مباشرة من قبل نائب الأمين العام الاستاذ نافع جميل ،تم التواصل المبكر مع الهيئات التطوعية لغرض التنسيق وإعداد المتطوعين، لتقديم الخدمات المختلفة لزائري ذكرى استشهاد الامام الهادي  (عليه السلام) ،حيث أن الجهود اسفرت عن جهوزية اكثر من (3500) متطوع ،يضاف لهذا العدد اكثر من (500) متطوعة ،من هيئات مختلفة ومن مختلف المحافظات موزعة على (28) هيأة خاصة بالرجال و(13) هيأة بالنساء، فضلا عن اعداد أخرى يتم رفدهم في الحالات الطارئة.

 

وعن دور المتطوعين اوضح الجابري قائلاً:” تم توزيع المتطوعين بحسب الخطة في مهام منها حفظ النظام والمضيف والخدمات والاليات والشؤون الدينية، والاعلام والضيافة والطبابة والطوارئ، كما تم توزيع بعضهم ضمن السلامة المهنية والاطفاء وهناك هيئة مختصة بالإسعاف الفوري داخل الحرم المقدس يضاف لهم مرافقين ومرافقات خَدَميين مع السادة والمشايخ المبلغين والمبلغات ضمن المحطات التبليغية.

 

وختم الجابري حديثه بالقول:” ان هناك خطة وضعتها الأمانة العام لما بعد الزيارة حيث جهزت اكثر من (4)  هيئات متطوعة من محافظات مهمتهم رفع مخلفات الزيارة.

 

من جهته انهی قسم الكهرباء التابع للأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة اخر استعداداته للخطة  الخدمية والفنية لتلبية احتياجات الأقسام الخاصة بالعتبة المقدسة التي تقدم خدماتها للزائرين الكرام.

 

عن طبيعة الاستعدادات تحدث لإعلام العتبة المقدسة رئيس قسم الكهرباءالأستاذ المهندس عبد الكريم عايد قائلا: “لغرض توفير كامل احتياجات العتبة المقدسة ومرافقها من الطاقة الكهربائية وبعد التوجيهات من قبل الأمانة العامة للعتبة المقدسة وبأشراف أمينها سماحة الشيخ ستار المرشدي ومتابعة نائب الامين العام الاستاذ نافع جميل استنفر قسم الكهرباء جميع طاقاته ومنذ ايام لتلبية احتياجات أقسام العتبة المختلفة من أعمال صيانة واستحداث مصادر الطاقة الكهربائية واعمال صيانة وقائية لأجهزة العتبة المنتشرة على امتداد رقعة العتبة المقدسة والتي تشمل دور الضيافة والمتطوعين والصيانة الهندسية والمشاريع الهندسية والاعلام  والسونار والمضيف وكراج الآليات  حيث تضمنت  تغيير الكابلات ومد خطوط اضافية وطوارئ وكذلك النشرات الضوئية المنتشرة في الصحن المقدس فضلا عن تغيير المصابيح في باب القبلة وباب الدخول وانارة الحرم الطاهر والمنارة و تغيير الانارة الداخلية والخارجية للصحن المقدس والتشريفات الغربية من خلال تغيير العديد من المصابيح بمختلف الأحجام وتهيئة مصابيح  باللون الأحمر لأنارتها ليلة الاستشهاد بالإضافة الى تخصيص كادر طوارئ لمواجهة اي خلل مفاجئ.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها