نشر : مارس 22 ,2019 | Time : 01:30 | ID : 186630 |

بروكسل تقترح خيارين لتأجيل البريكست ولندن توافق

شفقنا- أعلن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك مساء الخميس أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي وافقت على العرض الذي قدمه لها القادة الأوروبيون والمتضمن “سيناريوهين” لتأجيل الموعد المحدد لخروج بلادها من الاتحاد الأوروبي.

وقال توسك “لقد التقيت رئيسة الوزراء ماي مرات عدة هذا المساء لكي أتأكد أن المملكة المتحدة توافق على سيناريوهي التمديد، ويسرني أن أعلن أن لدينا اتفاقا بهذا الشأن”.

وقرر المجلس الأوروبي تأجيل موعد مغادرة بريطانيا الاتحاد الأوروبي إلى 22 مايو/أيار المقبل، واشترط أن تتمكن رئيسة الوزراء البريطانية من الحصول على موافقة مجلس العموم البريطاني على اتفاق الخروج الذي يفترض أن تطرحه على النواب الأسبوع المقبل.

وقال رئيس المجلس دونالد توسك في تغريدة إن الاتحاد سيواصل استعداداته لخروج من دون اتفاق.

وفي السياق، قالت الرئاسة الفرنسية مساء الخميس إن القادة الأوروبيين مستعدون لاقتراح خيارين على بريطانيا لتأجيل موعد خروج بريطانيا من الاتحاد المحدد أصلا في 29 مارس/آذار الجاري.

وأوضح البيان الفرنسي أنه في حال وافق النواب البريطانيون الأسبوع المقبل على اتفاق الخروج الذي أبرمته ماي مع بروكسل في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي فإن قادة الدول الـ27 سيوافقون عندئذ على إرجاء موعد بريكست لغاية 22 مايو/أيار المقبل.

أما في حال رفض النواب مجددا هذا الاتفاق فإن “المجلس الأوروبي سيقرر تمديد بريكست لغاية 12 أبريل/نيسان، ويترك لبريطانيا تحديد الطريق الذي ستسلكه بعد هذا التاريخ”.

وطلبت ماي من القادة الأوروبيين الموافقة على إرجاء موعد الخروج من الاتحاد لغاية 30 يونيو/حزيران المقبل، لكن هذا الأمر دونه عقبة قانونية، ذلك أن الانتخابات التشريعية الأوروبية ستجرى من 23 وحتى 26 مايو/أيار، وبقاء بريطانيا في الاتحاد لما بعد هذا التاريخ يحتم عليها المشاركة في هذه الانتخابات.

من جهتها، قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن حكومتها ستعمل على مغادرة الاتحاد الأوروبي باتفاق، مشيرة إلى أنها لا تزال ملتزمة بتغيير التشريع الخاص بموعد الانسحاب من الاتحاد.

وأضافت للصحفيين في أعقاب اجتماع لزعماء الاتحاد في بروكسل “آمل أن نتمكن من الاتفاق جميعا، نحن الآن في لحظة اتخاذ القرار”.

وعبرت ماي عن اعتقادها بأن من واجب البرلمان البريطاني احترام نتيجة الاستفتاء على الخروج من الاتحاد والذي جاء لصالح الانسحاب.

وكانت ماي قد تعهدت بطرح اتفاق الانسحاب لتصويت إضافي، لكنها قالت إن إجراءات مغادرة الاتحاد الأوروبي لن تكتمل بشكل واضح قبل الـ29 من الشهر الحالي كما كان مقررا.

ورد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك بالقول إن التأجيل القصير لبريكست سيكون ممكنا إذا وافق البرلمان البريطاني على اتفاق الخروج.

وسيتعين على ماي إقناع مجلس العموم بالتصديق على النسخة المعدلة من الاتفاق، لتجنب سيناريو خروج غير منظم من الاتحاد.

وقال وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت إن الاتحاد الأوروبي قد يعقد قمة طارئة أخرى الأسبوع المقبل يعرض فيها تأجيلا طويلا لموعد بريكست، لكن ذلك سيكون مصحوبا بشروط صعبة للغاية من غير المرجح أن يرضى بها البرلمان البريطاني.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها