نشر : مارس 26 ,2019 | Time : 15:22 | ID : 186898 |

قائد الجيش الجزائري يطلب إعلان عجز الرئيس عن أداء مهامه

شفقنا- طالب الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني قائد الجيش الجزائري بضرورة تفعيل المادة 102 من الدستور.

وأضاف قايد صالح  أن الحل الوحيد للخروج من الأزمة حالا هو الإطار الدستوري الذي يعد الضمانة الوحيدة للحفاظ على الوضع البلاد.

وقال صالح أنه يجب تبني حل يمكن الخروج من الأزمة ويستجيب لمطالب المشروعة الشعب الجزائري باحترام أحكام الدستور واستمرارية سيادة الدولة.

وأضاف “هو حل من شأنه تحقيق توافق الرؤى ويكون مقبولا من كافة الأطراف وهو الحل المنصوص عليه في الدستور في مادته 102.”

جاء ذلك في كلمة خلال زيارة إلى المنطقة العسكرية الرابعة (جنوب غرب) نقلها التلفزيون الحكومي.
وتنص المادة 102 من الدستور الجزائري على أنه في حالة استقالة الرئيس أو وفاته أو عجزه يخلفه رئيس مجلس الأمة (البرلمان) لمدة 90 يوما تنظم خلالها انتخابات جديدة.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها