نشر : مارس 27 ,2019 | Time : 05:02 | ID : 186930 |

لوموند: يهود بأمريكا مستاؤون من السياسات الإسرائيلية

شفقنا- نشرت صحيفة “لوموند” الفرنسية تقريرا تحدثت فيه عن انزعاج اليهود الأمريكيين من السياسة الإسرائيلية، حيث يعمل الشتات اليهودي على أن ينأى بنفسه عن توجهات هوية إسرائيل.

وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته “عربي21″، إن عددا من مسؤولي الكونغرس وأعضاء في إدارة دونالد ترامب سارعوا إلى حضور الاجتماع السنوي للجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية “أيباك” الذي يعد أقوى لوبي مؤيد لإسرائيل، في واشنطن خلال الفترة الممتدة بين 24 و28 آذار/ مارس الجاري.

وأضافت الصحيفة أن الاجتماع شهد حضورا لافتا مما يؤكد على عمق العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة. لكن، لا يعني ذلك بالضرورة عدم انزعاج البعض من السياسة الإسرائيلية، كما أن غالبية الجالية اليهودية الأمريكية تضع مسافة بينها وبين إسرائيل على الصعيد السياسي خاصة إذا كانت هذه السياسة لا تتماشى مع مصالحها.

وأكدت الصحيفة أن القضية في الأصل تتلخص حول الأجيال والدين والسياسة، حيث أحدثت هذه الفجوة بين الجالية اليهودية في الولايات المتحدة وإسرائيل جراحا عميقة. وتجلى ذلك خلال شهر حزيران /يونيو سنة 2017، عندما أعلن بنيامين نتنياهو عن العدول عن رأيه حول شروط تسوية تفاوضية حول تأسيس منطقة مختلطة لليهود الإصلاحيين والمحافظين الأمريكيين خلال التعبد على حائط المبكى في القدس.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها