نشر : أكتوبر 12 ,2019 | Time : 17:17 | ID : 199252 |

ثلاث مخيمات في كردستان العراق لاستقبال اللاجئين الاكراد السوريين

شفقنا- على اثر اجتياح القوات التركية للاراضي السورية اعلنت سلطات حكومة منطقة كردستان العراق، البدء بإنشاء 3 مخيمات في محافظات السليمانية وأربيل ودهوك، لاستقبال اللاجئين من المناطق الكردية في سوريا.

وأعلن مدير عام مركز التنسيق المشترك للأزمات، هوشنك محمد، أنه “لم يلجأ أحد من سوريا إلى المنطقة، لكن من المتوقع أن تتجه موجة من اللاجئين السوريين إلى كردستان العراق”.

وأضاف، أن “حكومة الإقليم ووزارة الداخلية وضعتا خطة لاستقبال اللاجئين من المناطق الكردية في سوريا، ويجري الآن العمل على إنشاء ثلاثة مخيمات”.

وتابع: “من المستحيل توقع عدد اللاجئين في ظل هذه الظروف، لكننا نتوقع في أسوأ الظروف، أن يلجأ نحو 250 ألف لاجئ من سوريا إلى إقليم كردستان العراق”.

وحسب الإحصائيات الرسمية، يوجد حاليا فيكردستان العراق مليون و41 ألف نازح ولاجئ، من بينهم 229 ألف لاجئ من الأكراد السوريين.

وبدأ الجيش التركي وبعض فصائل المعارضة السورية المسلحة هجوما واسع النطاق منذ أربعة أيام على مناطق شرقي الفرات في سوريا، أطلق عليه تسمية “نبع السلام”، الأمر الذي ألحق الكثير من الخسائر بسكان تلك المناطق، وأدى القصف الجوي والمدفعي والصاروخي إلى تشريد السكان.

وأصدر المركز الاعلامي لما يسمى قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، بيانا تناول فيه آخر تطورات الاعتداء التركي على مناطق شمال شرقيّ سوريا، بزعم إنشاء منطقة آمنة عند الحدود التركية السورية وقال فيه ان “جيش الغزو التركي والفصائل الإرهابية الموالية له، يستمرون باستهداف كل القرى و المدن و بشكل عشوائي على كامل الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا”.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها