نشر : أكتوبر 26 ,2019 | Time : 12:30 | ID : 199971 |

العراق: إخراج 12 جثة محترقة من مبنى محافظة الديوانية.. والداخلية تصدر مذكرات اعتقال ضد “العابثين”

شفقنا – أعلنت السلطات العراقية، السبت، إخراج 12 جثة محترقة من داخل مبنى محافظة الديوانية ومقار الأحزاب المحترقة، على خلفية التظاهرات التي شهدتها البلاد، الجمعة.

جاء ذلك بحسب دائرة صحة الديوانية (جنوب)، السبت، وفق ما نقلت عنها وكالة الأنباء الرسمية.

ومساء الجمعة، أقدم متظاهرون غاضبون جنوب ووسط البلاد على اقتحام مبانٍ للمحافظات ومقار تابعة لأحزاب، وإضرام النار فيها، بحسب ما ذكرت مصادر أمنية.

وتعقيبا على ذلك، شددت وزارة الداخلية في بيان على حق التظاهر السلمي الذي كفله الدستور والقوانين النافذة، بما يؤمن حفظ أرواح المواطنين وعدم الاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة، وفندت الوقائع التي حدثت.

وأصدرت الوزارة الداخلية العراقية، السبت، مذكرات قبض قضائية ضد المعتدين على المباني الحكومية والممتلكات العامة والخاصة خلال تظاهرات الجمعة.

وقال الناطق باسم الوزارة العميد خالد المحنا، في بيان متلفز: “سُجلت حالات كثيرة من الاعتداءات على المباني الحكومية والمدارس والممتلكات العامة والخاصة ومقرات الحركات السياسية، لذا تم إصدار العديد من أوامر القبض القضائية ضد العابثين”.

وأضاف أن ذلك تم “استنادا لبيان مجلس القضاء الأعلى وطبقا لأحكام المادة (197) من قانون العقوبات العراقي رقم (111) لسنة 1969 المعدل، التي قد حددت عقوبات مشددة ضد كل من يحاول بالقوة احتلال شيء من أملاك أو المباني العامة أو المخصصة للمصالح أو الدوائر الحكومية أو المرافق أو المؤسسات العامة”.

وتابع: “استهداف العابثين لمقرات الحكومة الاتحادية في العاصمة بغداد خلافا للتعليمات مستغلين سلمية التظاهرات، وهذا ينذر بخطر كبير اتجاه رمزية الدولة والنظام العام التي وجدت لمصلحة المواطنين وأمنهم”.

والجمعة، خرجت تظاهرات عدة شملت محافظات العراق، في موجة تصعيد جديدة ضد الحكومة احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية، ما أدى إلى وقوع عشرات القتلى، وفق منظمات حقوقية.

وهذه ثاني موجة احتجاجات عنيفة في العراق خلال الشهر الجاري، حيث قتل 149 محتجا و8 من أفراد الأمن قبل نحو أسبوعين.

النهایة

www.ar.shafaqna.com/ انتها