نشر : أكتوبر 29 ,2019 | Time : 04:46 | ID : 200146 |

أمريكا تتخلص من أشلاء البغدادي.. ما علاقة ابن لادن؟

شفقنا- كشف الجنرال مايك ميلي، رئيس هيئة الأركان الامريكية المشتركة اليوم الاثنين، أن السلطات الأمريكية تخلصت من أشلاء زعيم تظيم الدولة أبو بكر البغدادي.

 

وأوضح ميلي للصحفيين في مقر وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون أن “عملية التخلص من أشلائه اكتملت، وأُجريت بالشكل الملائم”.

 

 

 

من جانبه قال: مسؤول إن الولايات المتحدة، دفنت أشلاء زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي في البحر وفقا للشريعة الإٍسلامية، وذلك بعد مقتله في غارة نفذتها قوات أمريكية خاصة في سوريا يوم السبت.

 

ولم يفصح المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، عن تفاصيل أخرى عن عملية الدفن وموقعها.

 

 

 

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية، عن مصدر في الجيش الأميركي قوله: إن التخلص من جثة البغدادي تم برميها في البحر”.

 

من جانبه كشف مصدر مطلع لشبكة “سي أن أن” الأمريكية، أن أشلاء زعيم تنظيم الدولة، سيتم التخلص منها في البحر، على غرار ما حدث مع جثة زعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن.

 

وكان مستشار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، للأمن القومي، روبيرت أوبراين، قال في حوار مع قناة NBC الأمريكية: إنه يتوقع أن تتبع بلاده البروتوكول ذاته الذي استخدمته بالتخلص من جثة ابن لادن.

 

 

 

إقرأ أيضا: خبير أمني: تداعيات على تركيا إذا اختير قرداش خلفا للبغدادي

 

وكان بن لادن قتل في عملية أمريكية خاصة، على المجمع الذي كان يتوارى به لأعوام، في منطقة أبوت آباد عام 2011.

 

وتمكن القوات الأمريكية، من أخذ جثة ابن لادن معها، لإجراء الفحوصات والتثبت من هويته، ثم قامت بإلقاء جثته في البحر دون التطرق لأي تفاصيل إضافية حول المكان والكيفية.

 

وكان البغدادي، قتل في عملية أمريكية مساء السبت، على مجمع كان يختبئ به في قرية باريشا، التابعة لريف إدلب.

 

وقال ترامب إن البغدادي فجر نفسه بـ 3 من أطفاله، بعد محاصرته داخل نفق ما أدى لمقتله مع الأطفال.

النهاية

www.ar.shafaqna.com/ انتها