نشر : أكتوبر 29 ,2019 | Time : 07:31 | ID : 200166 |

الجيش الأمريكي تخلص من أشلاء البغدادي برميها في البحر

شفقنا- صرح مصدر في البنتاغون، الإثنين، أن الجيش الأمريكي تخلص من أشلاء زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي برميها في البحر بعد مقتله في العملية الأمريكية.

ولم تتكشف تفاصيل عن كيفية ووقت التخلص من الأشلاء، إلا أن رئيس هيئة الأركان العامة مارك ميلي قال إن “التخلص من جثته تم واكتمل، وتم التعامل معه بالشكل اللازم”.

وهي الطريقة نفسها التي تخلّص بها الأمريكيون من جثة زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بعد مقتله في عام 2011 على يد قوات أمريكية خاصة في باكستان.

وقال ميلي إن التخلص من جثة البغدادي تم وفق الإجراءات التي تتّبعها القوات الأمريكية و”وفق قانون النزاع المسلّح”.

وقتل البغدادي بعدما فجر “سترته” الناسفة ومعه ثلاثة من أولاده في نفق حفر لحمايته خلال ملاحقته من قبل قوات أمريكية خاصة في شمال غرب سوريا.

وكانت حملة مكافحة تنظيم “داعش” بقيادة الولايات المتحدة تتعقّبه منذ سنوات، لكن لم يتم تحديد مكان تواجده إلا بعد ورود معلومات استخبارية قادت العسكريين الأمريكيين إلى مخبئه في إدلب الخاضعة لسيطرة فصائل تابعة لتنظيم القاعدة.

وتم نقل جثته من الموقع الذي قتل فيه للتثبت من هويته، وتم التخلص منها بعد استكمال تحاليل الحمض النووي والسمات البيولوجية، وفق تقارير إعلامية.

*أ ف ب

انتهى

 

www.ar.shafaqna.com/ انتها