نشر : أكتوبر 30 ,2019 | Time : 03:34 | ID : 200233 |

ظريف: سنبقى في سوريا طالما تحتاج دمشق

شفقنا- أعلن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أن إيران تعتزم الحفاظ على وجود عسكري لها في سوريا، طالما تحتاج الحكومة السورية.

وقال ظريف في مؤتمر صحفي عقب اجتماع في صيغة أستانا مع نظرائه من روسيا وتركيا في جنيف مساء الثلاثاء: “إيران وروسيا موجودة هناك (في سوريا) بدعوة من الحكومة، وسوف نبقى هناك طالما سمحت لنا الحكومة السورية”.

وفي سياق متصل، جاء في بيان مشترك لوزراء خارجية الدول الضامنة لصيغة أستانا (إيران وروسيا وتركيا ) أن إطلاق اللجنة الدستورية السورية يثبت أن النزاع السوري ليس له حل عسكري.

وذكر البيان “إن إطلاق اللجنة الدستورية السورية يثبت أن الصراع السوري ليس له حل عسكري”.

وأضاف البيان: أكدوا [ الوزراء] مجددا تصميمهم على دعم عمل اللجنة الدستورية من خلال التفاعل المستمر مع الأطراف السورية، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا لضمان عملها المستدام والفعال.

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن روسيا وإيران وتركيا ستواصل العمل لتحقيق الاستقرار الدائم في سوريا.

وقال لافروف عقب اجتماع في صيغة أستانا مع زملائه من إيران وتركيا : “اتفقنا على مواصلة الجهود النشطة بالتعاون مع جميع الأطراف السورية من أجل تحقيق استقرار دائم طويل الأجل على الأرض، والقضاء على بؤر الإرهاب المتبقية”.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها