نشر : نوفمبر 2 ,2019 | Time : 03:27 | ID : 200450 |

لافروف: لايمكننا تأكيد الكثير مما قالته امريكا حول مصير البغدادي

شفقنا- قال وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف، أن بلاده تريد الحصول على مزيد من المعلومات حول مقتل زعيم جماعة “داعش” السابق، أبو بكر البغدادي، الذي أكد بانه “صنيعة الولايات المتحدة”.

وقال لافروف، في حديث لقناة “روسيا-24″، مساء الجمعة، في تطرقه إلى الموضوع: “لقد أصدرت وزارة الدفاع الروسية تعليقا بشأن البغدادي. ونريد الحصول على مزيد من المعلومات، وقد تم الإعلان عن ذلك في أجواء من الاحتفال والابتهاج، لكن عسكريينا لا يزالون يدرسون الحقائق الإضافية، وحتى الآن لا يمكنهم تأكيد الكثير مما قالته الولايات المتحدة”.

وأضاف لافروف: “تمثل تصفية الإرهابيين، حال حدوث ذلك حقا، خاصة أن البغدادي أعلن قتيلا مرات عديدة، خطوة إيجابية، علما بدوره التخريبي في تشكيل داعش ومحاولة إقامة دولة الخلافة”.

وتابع وزير الخارجية الروسي: “نعرف جيدا مع ذلك أنه يعتبر (أو اعتبر، حال ثبت قتله) صنيعة الولايات المتحدة”.

وأكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، يوم 27 أكتوبر، أن زعيم “داعش” قتل بعملية “جريئة” نفذتها القوات الخاصة الأمريكية بمحافظة إدلب شمال غرب سوريا، مشيرا إلى أن البغدادي انتحر عندما كان يحاول الفرار من العسكريين الأمريكيين عبر نفق تحت مخبئه، حيث قتل نفسه و3 من أطفاله بتفجير حزام ناسف.

انتهى

 

www.ar.shafaqna.com/ انتها