نشر : نوفمبر 3 ,2019 | Time : 03:23 | ID : 200517 |

فتح المدارس والطرقات في لبنان وبقاء المعتصمين في الساحات

شفقنا- باستثناء ساحات الاعتصام التي ما تزال تضج بالمتظاهرين والمعتصمين للأسبوع الثاني على التوالي في لبنان، عادت غالبية الطرق الرئيسية في مختلف المدن لانسيابها الطبيعي بعد طول إغلاق،كما انتظمت البنوك والمدارس والجامعات والمؤسسات الحكومية في غالبية المناطق.

وشكلت دعوات مختلف قيادات الطبقة السياسية لأنصارها باهمية فتح الطرق، وتسهيل تحرك المواطنين، في تسهيل عودة الحياة الطبيعية لغالبية الشوارع والطرقات.

وأفاد مندوب الوكالة الوطنية للاعلام في منطقة عاليه ان الحياة عادت الى طبيعتها في المنطقة ، بعدما فتحت الطرقات كافة من قبل المحتجين بخاصة الطريق الدولية.

كما فتحت المصارف ابوابها وانتظم عمل الادارات العامة والرسمية وفتحت المدارس ابوابها بعد 15 يوما من الاقفال، وعمدت العديد من المدارس الخاصة منها في منطقة عاليه والمتن الاعلى الى اعتبار يوم السبت يوم تدريس عادي، للتعويض على التلامذة ما فاتهم من دروس خلال فترة الاقفال.

واستأنفت البنوك اللبنانية عملها لأول مرة، منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية بمناطق مختلفة قبل نحو أسبوعين.

وفي السياق أصدر رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري ، الجمعة، تعميما طلب فيه من جميع الإدارات والمؤسسات العامة والبلديات وأشخاص القانون الخاص الذين يقومون بإدارة مرفق عام والمحاكم والكتاب العدول، تطبيق الإجراءات والأصول التي نصت عليها القوانين والأنظمة النافذة.

انتهى

 

 

www.ar.shafaqna.com/ انتها