نشر : نوفمبر 4 ,2019 | Time : 03:20 | ID : 200572 |

قاض: الشرطة الاسرائيلية أطلقت النار على فلسطيني لـ”التسلية”

شفقنا- وصف قاض إسرائيلي ينظر في قضية إصابة عناصر من شرطة حرس الحدود الإسرائيلية لشاب فلسطيني دون أن يشكل أي خطر عليهم، بأنه حادث “إطلاق نار بهدف التسلية”، بحسب قناة عبرية.

وكشفت القناة 13 الإسرائيلية، الأحد، عن قيام عناصر من شرطة حرس الحدود، قبل نحو عام ونصف العام، بإطلاق “رصاصة إسفنجية” باتجاه فلسطيني تسببت له بكسور في ظهره، رغم أنه لم يكن يشكل أي خطر عليهم.

وحسب مقطع فيديو بثته القناة، فإن الشاب، الذي لم يتم الكشف عن هويته، كان يحاول العبور من الضفة الغربية إلى القدس من خلال إحدى نقاط التفتيش الإسرائيلية، فقام عناصر الشرطة بطرده.

وبعد أن أدار ظهره وهو يرفع يديه إلى أعلى سمع في الفيديو صوت أحد عناصر الشرطة يقول له بالعبرية: “أنزل يديك وامش بشكل طبيعي”، ثم سمع صوت إطلاق رصاص قبل أن يسقط الشاب أرضا وهو يصرخ من شدة الألم.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها