نشر : نوفمبر 10 ,2019 | Time : 05:08 | ID : 200971 |

في ذكرى إعادة توحيد ألمانيا دعوات لإتحاد الشعوب العربية لإسقاط الأنظمة الديكتاتورية

 

خاص شفقنا- ينتهز العالم العربي ذكرى مرور 30عاما على سقوط جداربرلين وإعادة توحيد ألمانيا، للتعبيرعن ماتمربه البلدان العربية. وحث كبارالسياسيين والمسؤولين الشعوب على الإتحاد للملة الفوضى والإبتعاد عن الخلافات الداخلية .كماسخروا في هذا اليوم من الأنظمة الديكتاتورية العربية.

حيث كتب الناشط “أنس محمود الحاج” على تويتر،متى سنحتفل بسقوط الجدران المخابراتية في وطننا العربي.

 

وغرد ناشط آخر أن في ذكرى سقوط جداربرلين أدعو الشعب السوداني بإسقاط جدار برلين السوداني بين الجنوب والشمال كما أدعو الشعب اليمني لنفس الرجاء، وأدعو جميع البلاد العربية بإسقاط هذا الجدار الوهمي بين الأشقاء. 

وفيما يخص الاوضاع الراهنة في العراق،كتب “إريك ديفيس”  الباحث في جامعة “روتجرز” ، يمكن للشاب العراقي أن يستلهم من سقوط جدار برلين قبل 30عاما اليوم.وأكد أن من خلال ثورة تشرين، يحطم الشاب العراقي جدار آخرا-جدار نفسيا من الخوف واليأس في بلدهم.

 وعلق الكاتب اللبناني “سميرعبد الملك”، تصادف اليوم ذكرى 30سنة على سقوط جداربرلين، والذكرى الأولى لسقوط جدار السلطة الحاكمة في لبنان.

وأكدوا النشطاء إن سقوط جدار برلين رسالة إلى ثورات الربيع العربي من أجل الوحدة وأشاروا إلى معاناة الشعوب العربية من تشتت داخلي وحروب أهلية. 

وتعددت الأراء والتعليقات حول هذا الحدث، فيما ذكر الصحفي “حسين ممدوح” مقولة للكاتب والسيناريست “بيترشنايدر” أن الحياة دون جدار تفرض علينا هذا السؤال: هل سنكون قادرين على العيش بدون عدو؟

وقال الأكاديمي دكتور “سعد عطية الغامدي” ثلاثون عاما منذ سقوط جدار برلين، لتستعيد ألمانيا وحدتها، ويفقد العالم ثنائيته، وتمضي الحياة على نمط جديد، فيه من الحرية بقدر مافيه من الفوضى.

إنطلقت السبت مراسم الاحتفال الرسمي بالذكرى الثلاثين لسقوط جدار برلين عند النصب التذكاري للجدار في شارع بيرناو، بمشاركة الرئيس الألماني فالترشتاينماير، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وزعماء دول أوروبية ساهموا في سقوط الستارالحديدي في أوروبا.

واستقبل الرئيس الألماني نظراءه من سلوفاكيا وبولندا والتشيك والمجر في القصر الرئاسي “بيلفوي” قبل أن يشاركوا سويا في الاحتفال الرئيسي عند النصب التذكاري لجدار برلين والنصب الخاص بتكريم دول “فيسغراد” الأربعة، والذي يذكر بإسهامات هذه الدول في إسقاط الجدار في التاسع من نوفمبرعام 1989.

النهاية

www.ar.shafaqna.com/ انتها