نشر : ديسمبر 1 ,2019 | Time : 02:58 | ID : 202088 |

الصدر: سنمنع كل الاحزاب والتيارات من التدخل في تشكيل الحكومة

شفقنا- أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، السبت، براءته من المتظاهرين الذين يعمدون الى الحرق والقتل وتعريض المدنيين والمقدسات والعلماء ومراقدهم للخطر جهلا او عمدا، فيما اكد أنه لن يسمح بعودة الفاسدين بمسميات اخرى وسيمنع كل الاحزاب والتيارات من التدخل في تشكيل الحكومة.

وقال الصدر في محادثة مع المقرب منه صالح محمد العراقي نشرها الأخير في فيسبوك، إن “كان بعض المتظاهرين من اتباعنا (ال الصدر) ولا زالوا يأتمرون بامري.. فاني لم ولن اقول لهم عودوا الى منازلكم ولا تتظاهروا فهو حقهم بل وكم اتمنى ان اكون احدهم وبينهم ولكن غاية الامر انني آمرهم بعدم استعمال العنف مطلقا، بل يبقون على اعتصامهم واضرابهم (الجزئي) ان شاؤوا، بل واني ابرأ من اي منهم ومن المتظاهرين الذين يعمدون الى الحرق والقتل وتعريض المدنيين الى الخطر وتعريض المقدسات والعلماء ومراقد العلماء للخطر جهلا او عمدا”.

 

وأضاف الصدر، يجب “التزام السلمية وابعاد المحافظات المقدسة عن العنف والاذى وخصوصا بعد الاستقالة، وسوف لن ننسى جهودهم الجبارة بل سنطالب بالقصاص العادل ممن نالوا منهم فشهداء الثورة شهداؤنا”، مخاطبا المتظاهرين، “العراق في ذمتكم فلا تفرطوا به لا من قريب ولا من بعيد”.

 

وأكد الصدر قائلا، “لم ولن اسمح بعودة الفاسدين بثوب آخر وبمسميات اخرى وسنمنع كل الاحزاب والتيارات كما منعنا التيار الصدري من التدخل في تشكيل الحكومة والمفوضية”.

النهاية

www.ar.shafaqna.com/ انتها