نشر : ديسمبر 6 ,2019 | Time : 02:55 | ID : 202405 |

العراق… إصابة 11 متظاهرا على الأقل طعنا بالسكاكين في ساحة التحرير وسط بغداد

شفقنا- أفادت مصادر طبية عراقية بتعرض 11 من متظاهري ساحة التحرير وسط بغداد للطعن بالسكاكين.

 

بينما أفادت تقارير إعلامية بأن عدد المصابين بلغ 20 متظاهرا، مع استمرار المظاهرات المناهضة للحكومة للشهر الثالث على التوالي.

 

وقد وقعت حوادث الطعن إثر شجار يعتقد ناشطون أن عناصر “مندسة” قد افتعلته بعد ظهر الخميس.

 

وأضافت المصادر أن الجرحى نقلوا إلى مستشفى الشيخ زايد في بغداد وأن سبعة منهم غادروا المستشفى بعد تلقيهم العلاج.

 

وتعرض المتظاهرون للطعن على أيدي مجموعات كبيرة من الناس تتألف من 700 إلى 800 شخص اقتحموا المظاهرات وطعنوا أي شخص حاول معرفة هويتهم، حسبما أفادت تقارير.

 

وكان 13 شخصا على الأقل أصيبوا خلال تجدد الاشتباكات في مدينة كربلاء جنوب العراق مساء الأربعاء.

 

واستخدمت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين حاولوا اقتحام مقر الحكومة المحلية.

 

وكان 18 شخصا قد أصيبوا في 3 ديسمبر/ كانون الأول في مواجهات بين المحتجين وقوات الأمن.

 

وأشارت تقارير، في الوقت نفسه، إلى أن الاحتجاجات استمرت في العديد من المدن الجنوبية الأخرى، بما في ذلك الديوانية في محافظة القادسية، والناصرية في محافظة ذي قار، ومدينة النجف.

 

ووقعت تلك الأحداث بعد ساعات من تقديم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي استقالته للبرلمان في 29 نوفمبر/ تشرين الثاني، بعد يوم من مقتل العشرات خلال الاحتجاجات في المحافظات الجنوبية في البلاد.

 

ووافق البرلمان على الاستقالة وكلف الرئيس العراقي برهم صالح، في 1 ديسمبر/ كانون الأول، باختيار رئيس وزراء جديد.

 

واندلعت المظاهرات في العراق بداية شهر أكتوبر/ تشرين الأول، ضد الفساد وضعف الخدمات، وارتفع سقف مطالب المحتجين ليشمل المطالبة بإصلاح شامل للنظام السياسي.

النهاية

www.ar.shafaqna.com/ انتها