نشر : ديسمبر 15 ,2019 | Time : 03:27 | ID : 202969 |

تلوث الهواء يعلق الدراسة في طهران

شفقنا- أعلنت السلطات الإيرانية تعليق الدراسة في المدارس الابتدائية والإعدادية بالعاصمة طهران، الأحد؛ بسبب تلوث الهواء.

وذكر بيان صادر عن والي طهران، إنوشيرفان موحسني بندبيي، أن تلوث الهواء في طهران بلغ 150 ميكروغرام/متر مكعب.

وأضاف البيان أن ذلك من شأنه التسبب في مشاكل صحية للذين يعانون من الحساسية.

وأعلن أن، الأحد، سيكون أيضا يوم إجازة لمرضى القلب والكبد وكبار السن والحوامل.

كما ذكر أن أجرة وسائل النقل العمومية داخل المدينة سيتم تخفيضها إلى النصف، بينما سيتم تخفيض عدد الشاحنات والمركبات الثقيلة التي ستدخل المدينة.

وتعد البنية الفيزيائية غير الملائمة لإعادة تدوير الهواء، والكثافة السكانية، وغازات العادم المنبعثة من السيارات القديمة وملايين الدراجات النارية، من بين العوامل التي تزيد من معدل تلوث الهواء في طهران.

وتصنف طهران ضمن الـ12 مدينة الأعلى تلوثا في العالم.

وحسب منظمة الصحة العالمية، فإن 25 ميكروغرام من الجسيمات لكل متر مكعب هو الحد الأقصى لتلوث الهواء.

وإذا زاد قياس الجسيمات عن مائة ميكروغرام يعد ذلك معدل ضار بالصحة، وإذا زاد عن 250 ميكروغرام يعد ذلك مؤشر إنذار.

انتهى

www.ar.shafaqna.com/ انتها